Messi, neymar and Fabregas celebrating a goal

ADN barça

استوحى برشلونة تاريخه من روح كرة قدم الجميلة، حيث سعى دائماً إلى اللعب الجذاب والممتع وفق أسلوب فرجوي لا جدال فيه، يقوم على هجوم حافل بالأهداف وصلابة لا نظير لها في الدفاع. فكرة القدم بالنسبة للبلاوغرانا تُبنى على أساس البحث عن الهدف بكل مثابرة وإصرار والأخذ بزمام المبادرة وامتلاك الكرة بدلاً من انتظارها.

هذا ما يفسر أيضاً وجود أفضل مهاجمي العالم في صفوف الفريق خلال كل عقد، بدءاً من كوبالا وكرويف ومروراً عبر مارادونا ثم وصولاً إلى رونالدينيو وإيتو وميسي في الآونة الأخيرة. أضف إلى ذلك ثلة من اللاعبين المحليين المتميزين الذين شبوا وترعرعوا في كنف أكاديمية النادي، لامازيا، التي فتحت أبوابها عام 1979. ففي نهائي دوري أبطال أوروبا عام 2009، دخل الفريق الكاتالوني غمار المباراة بسبعة لاعبين من أبناء الدار: فالديز، بويول، بيكيه، تشافي، إنييستا، بوسكيتس وميسي.