الرئيس الحالي بارتوميو

جوزيب ماريا بارتوميو إي فلوريتا (2014-الوقت الحالي)

في 18 يوليو 2015، انتُخب جوزيب ماريا بارتوميو (برشلونة، 1963) رئيساً لنادي برشلونة حتى عام 2021فبعدما ترأس مجلسَ إدارة النادي بشكل مؤقت بين يناير 2014 ويونيو 2015، في أعقاب استقالة ساندرو روسيل، حصل بارتوميو على غالبية أصوات الأعضاء المشتركين ليصبح بذلك الرئيس الـ46 في تاريخ البلاوغرانا الذي يمتد لأكثر من قرن من الزمان. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

ساندرو روسيل إي فيليو (2010-2014)

تولى ساندرو روسيل (برشلونة، 1964) رئاسة النادي في 1 يوليو 2010 بعد نجاح كبير في الانتخابات التي جرت يفي مطلع صيف ذلك العام، حيث نال 61.35٪ من أصوات الأعضاء المشتركين في الانتخابات التي شهدت مشاركة قياسية بلغت 57.088. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

جوان لابورتا إي إستروتش (2003-2010)

استلم جوان لابورتا (برشلونة، 1962) منضب الرئاسة بعد فوزه الواضح في انتخابات 15 يونيو 2003، حيث حصل على 27.138 من الأصوات (52.7٪). وتحت إدارته، حقق البلاوغرانا سداسيته التاريخية مع المدرب جوسيب غوارديولا.

 

لجنة الإدارة المؤقتة (2006)

قضى حكم قضائي بانتهاء ولاية مجلس الإدارة الذي كان يترأسه جوان لابورتا في 30 يونيو 2006. وبموجب ذلك القرار، قدمت الجمعية العمومية لنادي برشلونة استقالتها، لتتشكل لجنة إدارة مؤقتةانقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

لجنة الإدارة المؤقتة (2003)

بعد استقالة مجلس الإدارة برئاسة إنريك رينا، تشكلت لجنة إدارة مؤقتة  برئاسة رئيس اللجنة الاقتصادية والقانونية لتتولى إدارة شؤون النادي. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

إنريك رينا إي مارتينيز (2003)

استلم إنريك رينا مارتينيز رئاسة نادي برشلونة يوم 12 فبراير 2003، بعد تنحي جوان غاسبارت من منصبه. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوان غاسبارت إي سولفيس (2000-2003)

استلم جوان غاسبارت دفة رئاسة نادي برشلونة يوم 23 يوليو 2000، بعد انتخابات شهدت نسبة مشاركة عالية. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوزيب لويس نونييز (1978-2000)

في 6 مايو 1978، فاز جوزيب لويس نونييز (باراكالدو، 1931) بالانتخابات الرئاسية بعد صراع متكافئ مع بقية المرشحين. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

رايمون كاراسكو إي أزيمار (1977-1978)

رايمون كاراسكو  إي أزيمار (برشلونة، 1924) هو ابن السياسي مانويل كاراسكو إي فورميغيرا، الذي أعدمه نظام فرانكو خلال الحرب الأهلية. وقد كان يشغل مناصب إدارية في عهد الرئيس أغوستي مونتال إي كوستا، حيث كان سكرتيراً عاماً ثم نائباً للرئيس، قبل أن يستلم دفة الرئاسة في عام 1977. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

أغوستي مونتال إي كوستا (1969-1977)

كان أغوستي مونتال إي كوستا (برشلونة، 1934)، نجل الرئيس السابق أغوستي مونتال إي غالوبارت، يشغل منصب نائب رئيس المجلس التنفيذي في عهد كاريراس. وبعد استقالة هذا الأخير، قرر الترشح للانتخابات وخرج منها منتصراً. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

نارسيس دي كاريراس (1968-1969)

تولى نارسيس دي كاريراس (برشلونة، 1905 - لا بيسبال ديل أمبوردا، 1991) رئاسة نادي برشلونة يوم 17 يناير 1968، لكنه استقال من منصبه بعد مرور عام على ذلك. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

إنريك لاوديت (1961-1968)

بعد استقالة ميرو-سانس في يونيو 1961، شهد نادي برشلونة إقامة انتخابات رئاسية مبكرة، حيث كان الفوز من نصيب لاوديت (برشلونة، 1916-2003) بعد صراع محموم. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

فرانسيسك ميرو-سانس (1953-1961)

بعد استقالة إنريك مارتي، أقيمت انتخابات رئاسية بالاقتراع الشعبي المباشر، حيث أسفرت النتائج عن فوز فرانسيسك ميرو-سانس. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

إنريك مارتي كاريتو (1952-1953)

كان إنريك مارتي يشغل منصب نائب الرئيس خلال ولاية الرئيس أغوستي مونتال، حيث كان بمثابة ذراعه الأيمن، وهو ما جعل منه  المرشح الأوفر حظاً لخلافته على رأس مجلس الإدارة. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

أغوستي مونتال إي غالوبارت (1946-1952)

في نوفمبر 1945، تقدم أغوستي مونتال إي غالوبارت (برشلونة، 1904-1964) بملتمس رسمي يطالب فيه بإنهاء الصفة المؤقتة لإدارة النادي بعد عدة سنوات، ليستلم بنفسه مهمة الرئاسة. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوزيب فيندريل (1943-1946)

جوزيب فندريل هو الرئيس السادس والعشرين في تاريخ نادي برشلونة، وقد كان عقيداً في الجيش حيث شارك في الحرب إلى جانب قوات فرانكو كما كان يشغل منصب مندوب النظام العام في كاتالونيا. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوزيب أنتوني دي ألبيرت (1943)

حل جوزيب أنتوني ألبيرت محل الماركيز دي لا ميسا دي آستا الذي قدم استقالته في 20 أغسطس 1943. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوزيب فيدال ريباس (1942)

تولى جوزيب فيدال ريباس دفة نادي برشلونة خلال الفترة الوجيزة الفاصلة بين ولايتي الرئيس الماركيز دي لا ميسا دي آستا. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

إنريكي بينييرو (الماركيز دي لا ميسا دي آستا) (1940-1942  / 1942-1943)

كان إنريكي بينييرو دي كيرالت (برشلونة، 1883-1960) ثمل الأرستقراطية الموالية لنظام فرانكو، حيث تم تعيينه رئيساً للنادي بقرار من السلطات. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوان سولير (1939-1940)

عندما وضعت الحرب الأهلية أوزارها، أمر نظام فرانكو بتشكيل لجنة إدارية لتضطلع إدارة نادي برشلونة، حيث وافق الدكتور جوان سولير على تولي رئاسة اللجنة، ليستلم الرئاسة في 6 مايو 1939. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

لجنة الإدارة المؤقتة (1936-1939)

بعد إعدام جوزيب سونيول، تم إنشاء لجنة مؤقتة لإدارة شؤون النادي والحيلولة دون وقوعه تحت سلطة أي جهة خارجية خلال فترة الحرب. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوزيب سونيول (1935-1936)

دخل جوزيب سونيول تاريخ نادي برشلونة باعتباره "الرئيس الشهيد" بسبب وفاته المأساوية، حيث أعدمه جيش فرانكو في صيف عام 1936 عندما كان يترأس مجلس إدارة البلاوغرانا في بداية الحرب الأهلية. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

إستيفي سالا (1934-1935)

أصبح إستيفي سالا الرئيس العشرين لنادي برشلونة يوم 16 يوليو 1934 حيث أخذ على عاتقه مسؤولية تقويم الوضع الحرج الذي كان يعيشه النادي في تلك الفترة، بعدما عانى أزمة خانقة على الصعيدين الاقتصادي والرياضي. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوان كوما (1931-1934)

حل جوان كوما (برشلونة، 1877-1959) محل أنتوني أوليفر في رئاسة النادي أواخر عام 1931، حيث عاش واحدة من أكثر الفترات تعقيداً في تاريخ النادي. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

أنتوني أوليفر (1931)

انتُخب أنتوني أوليفر رئيساً لنادي برشلونة في 22 أكتوبر 1931، بعد جمعية عمومية مثيرة للجدل، حيث تقلد المنصب على خلفية استقالة غاسبار روزيس. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

توماس روزيس (1929-1930)

كان هذا المصرفي المرموق الرئيس السابع عشر في تاريخ نادي برشلونة، الذي فاز تحت قيادته بأول لقب له في دوري الليغا. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

أركادي بالاغير (1925-1929)

كان هذا الأرستقراطي الثري صديقاً شخصياً لملك ألفونس الثالث عشر، وقد تولى رئاسة نادي برشلونة قبل ثمانية أيام من صدور قرار حكومي يقضي بمنع البلاوغرانا من المشاركة في أي نشاط لمدة ستة أشهر، بسبب الاستهجان ضد النشيد الإسباني خلال المباراة التي استضافها ملعب لاس كورتس سوم 14 يونيو 1925. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

إنريك كاردونا (1923-1924)

كان كاردونا الرئيس الخامس عشر في تاريخ نادي برشلونة حيث خلف جوان غامبر على رأس مجلس الإدارة. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

ريكارد غرايلس (1919-1920)

حل ريكارد غرايلس محل مؤسس النادي جوان غامبر عندما تخلى هذا الأخير عن منصب الرئاسة للمرة الثالثة في 10 يونيو 1919. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

غاسبار روزيس (1916-1917 / / 1920-1921 / / 1930-1931)

ترأس غاسبار روزيس نادي برشلونة في ثلاث مراحل مختلفة بين عامي 1916 و1931. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

رافائيل  لوبارت (1915-1916)

انتُخب رافائيل لوبارت رئيساً عقب اجتماع عُقد يوم 29 يونيو 1915 في ملعب إندوستريا، حيث تزامنت فترة ولايته مع بداية مرحلة السلام والتوافق داخل النادي. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جواكيم بيريس دي فارغاس (1914-1915)

كان هذا المسؤول العسكري واحداً من الشخصيات الأكثر إثارة للجدل في تاريخ النادي. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

ألفار بريستا (1914)

بعد استقالة فرانسيسك موشو، شهد النادي العديد من الانقسامات الداخلية الحادة. وبينما فضل معظم الأعضاء تولي نائب الرئيس جواكيم بيريس دي فارغاس فارغاس إدارة شؤون النادي، أبدى البعض الآخر اعتراضه عن خذخ الفكرة، ليستقر القرار على ألفار بريستا من أجل استلام دفة الرئاسة. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

فرانسيسك دي موشو (1913-1914)

انتُخب فرانسيسك دي موشو رئيساً لنادي برشلونة في 30 يونيو 1913 خلال اجتماع عقد في معهد كوندال بحضور 700 شخص، حيث قرر غامبر ترك النادي لأسباب شخصية. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

أوتو جملين (1909-1910)

تولى أوتو جملين رئاسة برشلونة يوم 14 أكتوبر 1909 بعد الولاية الأولى للمؤسس جوان غامبر، الذي أنقذ النادي من الانقراض. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوان غامبر (1908-1909 / / 1910-1913 / / 1917-1919 / / 1921-1923 / / 1924-1925)

يعود للسويسري جوان غامبر الفضل في تأسيس نادي برشلونة. فقد كان هو مصدر الإلهام والقوة الدافعة وراء خروج البلاوغرانا إلى الوجود وترسيخ مكانته طوال أول 25 عامًا من إنشائه، حيث ارتبط اسمه بالنادي ارتباطاً وثيقاً سواء في فترته كلاعب أو خلال مرحلة إشرافه على الإدارة أو عند توليه منصب الرئاسة. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

فيسينس ريغ (1908)

فيسينس ريغ هو الرئيس الذي تولى المنصب لأقصر مدة في تاريخ نادي برشلونة، حيث لم تتجاوز فترة ولايته 22 يوماً. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جولي ماريال (1906-1908)

تولى جولي ماريال رئاسة نادي برشلونة يوم 6 أكتوبر 1906. وعلى غرار سلفه جوزيب سولير، عاش البلاوغرانا تحت قيادته لحظات عصيبة جداً اجتماعياً ورياضياً. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

جوزيب سولير (1905-1906)

اتسمت مرحلته بتوقف النشاط الاجتماعي داخل النادي، مما أدى إلى أكبر انخفاض في عدد الأعضاء المشتركين في تاريخ البلاوغرانا، حيث وصل العدد إلى 198 فقط). وفي المقابل، تواصلت أزمة النتائج الرياضية، حيث لم يحقق الفريق أي لقب كما تكبد بعض الهزائم المؤلمة، مثل السقوط بنتيجة 10-1 أمام بيلباو. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

آرثر ويتي (1903-1905)

كان آرثر ويتي (1878-1969) ينتمي إلى أسرة إنكليزية مرموقة اتخذت من برشلونة مقراً لها، وقد انضم إلى النادي بعد فترة وجيزة من تأسيسه. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

بول هاس (1902-1903)

كان بول هاس أول رئيس لم يشارك في تأسيس النادي ولم يسبق له أن لعب بألوان البلوغرانا. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

بارتوميو تيراداس (1901-1902)

شغل تيراداس العديد من المناصب في إدارة نادي برشلونة، قبل أن يصبح رئيساً في عام 1901. انقر هنا لمزيد من المعلومات.

 

والتر وايلد (1899-1901)

كان الإنكليزي وايلد واحداً من الرجال الاثني عشر الحاضرين في الاجتماع الافتتاحي للنادي المنعقد يوم 29 نوفمبر 1899. وباعتباره الأكبر سناً من بين الأعضاء المؤسسين، اختير بالإجماع لتولي منصب الرئيس. انقر هنا لمزيد من المعلومات.