صورة شاشة التوقف تُظهر نجوم بارسا تونز وهو يقدمون الأزهار للمدرب فيلانوفا.

قام نادي برشلونة بإعداد شاشة توقف خاصة بعيد المعلم الصيني، الذي يحظى بأهمية كبيرة في هذا البلد الآسيوي، حيث يظهر في الصورة خمسة من نجوم بارسا تونز وهم يقدمون أزهار القرنفل لمدربهم تيتو فيلانوفا، تعبيراً عن شكرهم له على عمله المضني، بينما يقف المدير الفني أمام سبورة كُتبت عليها عبارة "عيد معلم سعيد" باللغة الصينية.

ويسعى هذا التصميم لتجسيد واحدة من أهم قيم هذا العيد، والتي تتجلى في العمل على مساعدة الشباب في مجتمعاتهم المحلية، إذ يعكس استخدام صور ميسي وإنييستا وجوردي ألبا وبيدرو وجيرارد بيكيه نجاح العمل الذي ينجزه القيمون على أكاديمية النشائين – لامازيا – كما يرمز إلى أهمية الاعتماد على أبناء الدار، علماً أن 17 من لاعبي الفريق الحالي تربوا في كنف النادي وتشبعوا بقيمه ومبادئه منذ نعومة أظافرهم، بينما تلقنوا فيه مهارات كروية عالية وصقلوا فيه موهبتهم الخارقة.

تجاوب كبير

لقيت مبادرة النادي الكاتالوني اهتماماً منقطع النظير في الصين، ليس فقط في أوساط مشجعي البارسا، لكن أيضاً من طرف بعض المؤسسات الرائدة في البلاد. فبعد ساعات قليلة من إطلاقها، حظيت شاشة التوقف بما لا يقل عن 30 ألف زيارة على تينسنت ويبو، الموقع الاجتماعي الصيني بامتياز، بينما تقاسمها خمسة آلاف مستخدم وتم تحميلها في 40 ألف مناسبة. كما اعتمد الموقع الرسمي لوزارة التعليم الصينية هذه الصورة كمرجع أساسي في حملته التي أطلقها تحت شعار "الاحترام والشكر في يوم المعلم".