رامون ألفونسيدا في ضيافة مؤسسة قطر. / PHOTO: QF

استقبلت مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع اليوم لاعب برشلونة السابق السيد رامون ألفونسيدا، رئيس جمعية اللاعبين القدامى في الاتحاد الأوروبي لكرة القدم ورئيس رابطة اللاعبين السابقين في فريق البلاوغرانا.

واستمع السيد رامون إلى عرض حول مؤسسة قطر ورؤيتها والأهداف التي أنشئت من أجلها المؤسسة، إلى جانب شرح للمشاريع والبرامج التربوية، وبرامج البحث العلمي التي تضطلع بها المؤسسة. كما اطلع رامون على مشاريع مؤسسة قطر الحالية والمستقبلية، وما تضمه من جامعات ومراكز ومعاهد تعليمية وبحثية.

وفي معرض حديثه خلال هذه الزيارة، تحدث السيد رامون قائلاً: "عندما كنت لاعبا صغيرا تعلمت الكثير من قبل المدربين ومن أهم ما تعلمته الاحترام، كما تعلمت أنه من أجل العمل كفريق واحد فهذا يوجب علينا أن نصغي ونهتم بالآخرين، وبالإضافة إلى ذلك تعلمنا الانضباط حتى نتمكن من التفكير مع الآخرين" مضيفا "هناك العديد من القيم التي يمكن وبكل سهولة تعزيزها من خلال لعبة كرة القدم".

وحول أهمية الشراكة بين مؤسسة قطر ونادي برشلونة تحدث ألفونسيدا قائلاً: "يجب علينا أن نتعلم من بعضنا البعض، فمن المفيد للغاية أن تقوم مؤسسة قطر بتطبيق التجارب الناجحة لنادي برشلونة هنا في قطر وفي الوقت ذاته يقوم نادي برشلونة بتطبيق تجارب وخبرات مؤسسة قطر في بلدنا وفي النادي نفسه والمؤسسات التابعة له".

واختتم ألفونسيدا قائلاً: "أعتقد بأنه من خلال شراكة من هذا النوع، يجب على الطرفين معرفة واستكشاف ما يمكنهم الحصول عليه من قيم لدى الطرف الآخر، كما أعتقد بأن هذا النوع من العمل المشترك هو ما سيدعم ويساعد العالم".

هذا وقد انطلق مشوار ألفونسيدا مع النادي الكاتالوني حين انضم لصفوف فريق الناشئين منذ العام 1969 ولغاية العام 1973، لعب خلالها 117 مباراة سجل فيها 27 هدفاً. وكانت أفضل اللحظات التي برز فيها ألفونسيدا مع فريق برشلونة تسجيله لهدف الفوز في نهائي كأس ملك أسبانيا عام 1971، والتي لعبها ضد فالنسيا وانتهت بفوز البلاوغرانا بنتيجة 4-3.

يذكر أن زيارة السيد رامون ألفونسيدا لمؤسسة قطر كانت على هامش مشاركته في فعاليات مؤتمر ومعرض أسباير فورسبورت الذي يقام حالياً في الدوحة.