Virginia and Munir

Imatge de les cares de Virginia i Munir

 

شهدت الأسبايع القليلة الماضية تتويج فريق شباب برشلونة بدرع الليغا ولقب دوري أوروبا تحت 19 سنة، إضافة إلى تربع فريق السيدات على عرش الليغا النسائية. وفي الطريق إلى اعتلاء منصات التتويج، سجل نجوم ونجمات البلاوغرانا أهدافاً خرافية، على غرار تلك التسديدة الساحرة التي أطلقها منير الحدادي في النهائي القاري خلال الأنفاس الأخيرة من عمر المباراة ضد بنفيكا البرتغالي في نيون السويسرية، أو تلك الكرة الساقطة التي سددتها فيرجينيا تورسيا في مرمى أشبيلية الأسبوع الماضي بنفس طريقة المهاجم الصاعد المنحدر من أسرة مغربية.

منير الحدادي يهدي اللقب لبرشلونة

تُوج فريق برشلونة تحت 19 سنة بطلاً للنسخة الأولى من دوري أوروبا للشباب بفوزه 3-0 على بنفيكا البرتغالي في ملعب كولوفراي بمدينة نيون السويسرية. وكعادته كان منير الحدادي نجم المباراة بلا منازع، حيث سجل ثنائية من أصل أهداف البلاوغرانا الثلاثة، بعدما افتتح تارين باب التسجيل للفريق الكاتالوني في الدقيقة الثامنة. وضاعف صاحب القميص رقم 9 النتيجة في الدقيقة 38 قبل أن يختم المهرجان بهدف خرافي في الأنفاس الأخيرة حين أطلق كرة ساقطة مخادعة من منتصف الملعب.

شاهد هدف منير المذهل في مرمى بنفيكا:

فيرجينيا تسجل على طريقة منير الحدادي

بينما اختار منير القدم اليسرى لمخادعة الحارس، فضلت لاعبة فريق السيدات فيرجينيا تورسيا التسديد باليمنى في محاولة لهز الشباك من مسافة بعيدة، مسجلة الهدف الثالث كذلك ومن نصف ملعب فريقها هي الأخرى، ليكون ذلك مسك الختام لفوز برشلونة على أشبيلية بنتيجة 3-0 أيضاً.