fcb.portal.reset.password

Josep Maria Bartomeu/ FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

أعرب جوزيب ماريا بارتوميو عن الانزعاج العميق الذي يشعر به نادي برشلونة بعد العقوبات التي فرضتها عليه اللجنة التأديبية للفيفا إثر ادعاءات بانتقال وتسجيل لاعبين تحت سن 18.

وقال رئيس النادي في مؤتمر صحفي مساء الخميس "إننا ممتعضون، لأننا نعتقد أننا ضحية لظلم جسيم وإجراء جائر".

وأكد رئيس نادي برشلونة أن "نموذج لامازيا لا يمكن أن يمسه أحد"، لأنه "النموذج الذي مكن من فرض هيمنة مطلقة على عالم كرة القدم في السنوات العشر الماضية"، مذكراً أن لاعبين من أمثال ليو ميسي وتشافي هيرنانديز وأندريس إنييستا "كُرموا مؤخرا من قبل الفيفا".

وأعرب بارتوميو عن فخره بنموذج أكاديمية نادي برشلونة الذي يزخر بما لا يقل عن 278 لاعباً من 18 جنسية مختلفة، حيث أوضح الرئيس أن النادي سيطعن في قرار الفيفا، وفقا للوائح الاتحاد الأسباني لكرة القدم، إذ "لدينا مهلة عشرة أيام لتقديم الاستئناف ولكننا سنفعل ذلك في غضون ثلاثة أيام... وإذا لزم الأمر، سوف نلجأ إلى محكمة التحكيم الرياضي".

وأعلن بارتوميو أن "التخطيط للموسم المقبل لن يتغير" على ضوء عقوبة الفيفا، مشدداً على التزام برشلونة الكامل بحماية القاصرين، حيث قال بنبرة حازمة "إنه يجب حماية القاصرين من استخدامهم كسلعة أو بضاعة من قبل أشخاص عديمي الضمير، أشخاص همهم الوحيد هو تحقيق المنفعة الاقتصادية. هذا لا ينطبق على نادي برشلونة بأي حال من الأحوال".

وكشف بارتوميو أن العقوبة حُررت بتاريخ 28 نوفمبر 2013، بينما لم يتم إبلاغ النادي إلا في يوم 2 أبريل، مشيراً إلى أن إدارة برشلونة قامت "بالتواصل مع الفيفا. فبعدما أخذنا علماً بالعقوبة، قدمنا المعلومات اللازمة عن الشباب"، قبل أن يختم حديثه بالقول: "سنقاتل حتى النهاية ضد هذه العقوبة".

الرجوع الى أعلى الصفحة