fcb.portal.reset.password

Abidal. FOTO: Arxiu FCB

بعد أن أخذ علماً بالتصريحات التي أدلى بها إريك أبيدال لصحيفة ليكيب، اتصل نادي برشلونة باللاعب ووكيل أعماله من أجل توضيح الوضع وإزالة الالتباس الذي سببته عبارة "النادي لم يدفع لي راتبي خلال أشهر مَرَضي". ومن هذا المنطلق، يود نادي برشلونة توضيح ما يلي:

- كلا الطرفين يؤكدان أن النادي أوفى كما يجب بالتزاماته المنصوص عليها في عقد اللاعب.

- في يناير\كانون الثاني من عام 2012، على الرغم من انتكاسة اللاعب وخضوعه لعملية زرع الكبد بعدها بشهرين، عرض نادي برشلونة على أبيدال تمديد عقده، والذي اشتمل على مكافأة مالية كهكة مقابل التجديد. وبالفعل، تم التوقيع على تمديد العقد.

- في شهر مارس\آذار من عام 2012، عندما عاود المرض إريك أبيدال، لم يلجأ النادي إلى خيار إبطال عقد اللاعب من جانب واحد، كما هو منصوص عليه في العقد الذي وقعه أبيدال. فبتوافق الطرفين، علق كل من نادي برشلونة واللاعب العقد إلى حين حصول أبيدال على التصريح الطبي لاستئناف اللعب. خلال تلك الفترة ظل أبيدال يقبض مستحقاته الشهرية وفق ما هو متفق عليه سلفاً، ولدى عودته إلى الفريق الأول، حصل على المبلغ النسبي من راتبه.

- وفي شهر يونيو\حزيران من عام 2013، عندما انتهت مدة عقده، وقع النادي وأبيدال على شهادة تصفية العقد.


الرجوع الى أعلى الصفحة