fcb.portal.reset.password

الفتيات يمارسن كرة القدم في سلطنة عمان بفضل برنامج فوتبولنت

بدأ كل شيء في أروقة جامعة مسقط خلال منتصف الموسم الماضي، عندما التقى المسؤولون الفنيون في مؤسسة نادي برشلونة بالأميرة منى بنت فهد بن محمود آل سعيد لاستعراض نجاح السنة الأولى من تنفيذ برنامج فوتبولنت في البلاد. وفي أعقاب ذلك الاجتماع في عاصمة سلطنة عمان، قالت صاحبة السمو باندهاش: "سيكون من الرائع تطبيق هذا المشروع على صعيد الفتيات" .

شكلت تلك الكلمات اللبنة الأساسية للمبادرة التي أُطلقت خلال موسم 2013/14، حيث تميزت بمشاركة الفتيات لأول مرة في أنشطة فوتبولنت عبر منطقة الشرق الأوسط.

فمنذ يناير الماضي، استفادت 120 فتاة - تتراوح أعمارهن بين 8 و16 سنة – من أنشطة البرنامج في مدينة مسقط حيث حضرن تدريبات فوتبولنت بانتظام مرتين في الأسبوع، وهي سابقة في تاريخ سلطنة عمان.

وحظيت فتيات مدرسة السلطان قابوس بزيارة الأميرة منى خلال إحدى فعاليات شهر مايو الذي أوشكنا على توديعه، حيث رافقتها السيدة لولا بو، نائبة رئيس مؤسسة نادي برشلونة، والتي أكدت أن برنامج فوتبولنت حقق "خطوة كبيرة إلى الأمام من شأنها أن تمهد الطريق للمستقبل".

يُذكر أن مؤسسة نادي برشلونة أطلقت مطلع هذا العام مشروع فوتبولنت في عمان وقطر والعراق للسنة الثانية على التوالي، بعد النجاح الباهر الذي حققته نسخة العام الماضي من هذا البرنامج التعليمي الهادف إلى الاستفادة من كرة القدم لتعزيز نمط الحياة الصحية وتنمية المهارات القيادية مثل الالتزام والاحترام والتسامح والعمل الجماعي وتحمل المسؤولية وبذل الجهد بين الأطفال والناشئين في منطقة الشرق الأوسط.

فبعدما شهد مشاركة 3.000 لاعب في 2013، يزور المشروع هذا العام ست مدن عراقية (الديرة والبصرة وأبو الخصيب والزبير والنشوة) وست مدن في سلطنة عمان كذلك (مسقط، بركاء وصحار وبديا وإبري وفنجاه) إضافة إلى الدوحة والخور في قطر، حيث يستفيد منه في كل بلد ألف طفل تتراوح أعمارهم بين 8 و16 سنوات.


الرجوع الى أعلى الصفحة