fcb.portal.reset.password

Bartomeu, durant el balanç del mandat / GERMÁN PARGA-FCB

قدم رئيس نادي برشلونة جوزيب ماريا بارتميو، حصيلة الموسم التي تخص فترته الرئاسية (منذ يناير 2014)، وأيضا الممتدة طيلة 5 سنوات قائلا "لقد دخلنا التاريخ من بابه الواسع، فالكؤوس الثلاثة تزين خزائن النادي".

واستهل رئيس برشلونة خطابه، بالكشف عن تمديد المدرب لويس إنريكي للعقد الذي يربطه بالفريق إلى غاية 2017، إضافة إلى الحديث عن العلاقة القوية التي تربط مكونات النادي، والتي أثمرت هذا الموسم الاستثنائي، مشيدا بالتلاحم الكبير داخل أسوار القلعة الكاطالونية، وهو ما تبين من خلال التكريم المتميز، الذي خصصه الفريق للمغادر تشافي، مستطردا "لقد واجهتنا مشاكل عديدة، لكننا واجهنا الصعاب بكل مسؤولية وشفافية ومصداقية".".

عهد جديد

بعد ذلك، انتقل السيد بارتميو للحديث عن حصيلة كل مكون من مكونات النادي قائلا "لقد عدنا مرة أخرى ناديا متفوقا في المجال الرياضي، ونحن نعيش فترة رائعة، تحت قيادة المدرب لويس إنريكي، وقوة ميسي، لقد أنهينا الموسم بشكل مذهل ونستعد لبدء طريق جديد طويل، متسلحين بالعزيمة والرغبة في الفوز".

وتابع رئيس برشلونة "النجاحات التاريخية هذا الموسم، ليست حكرا على الفريق الأول لكرة القدم، فالفئات الأخرى الهاوية والمحترفة بدورها حققت نتائج متميزة خلال الخمس سنوات الماضية، محرزة 51 لقبا لليغا وكأس ملك إسبانيا والكؤوس الأوروبية، وهذا يدل على أن برشلونة هو النادي الرياضي الأكثر نجاحا في العالم".

وشدد الرئيس بارتميو على أنه لأول مرة في التاريخ ينجح برشلونة في الفوز بالكؤوس الأوروبية في كرة القدم وكرة اليد والهوكي "نشتغل الآن بكل جدية لنجعل من الفريق النسوي فريقا محترفا انطلاقا من الموسم القادم، أما فيما يخص مسألة هبوط برشلونة باء للدوري الموالي، فإننا نفتخر بالتكوين الرائع لمركز لاماسيا، لأنه منذ 2010، نجح 12 لاعبا في الوصول إلى الفريق الأول".

أرباح تقدر بـ600 مليون يورو

أما فيما يخص الإدارة المالية للنادي، فعلق رئيس برشلونة قائلا "نتوقع أن تصل عائدات الفريق إلى 600 مليون يوور هذا الموسم، وهو ما يعني ارتفاعا بنسبة 50 بالمائة منذ 2010، وهذا هو أكبر رقم في تاريخ النادي، وأيضا يجعلنا نحتل المركز الأول عالميا، كما أننا أفلحنا في تحقيق أرباح تراكمية تقدر بـ130 مليون يورو منذ 2010، وهو ما ساعدنا على تخفيض الديون بنسبة 30 بالمائة، وهذا يعني أن مسار تطورنا كان تصاعديا، وذلك بزيادة الأرباح وخفض الديون".

ولفت رئيس برشلونة النظر إلى أن "الأهم أننا حققنا هذه الإنجازات دون بيع ثراتنا أو الرفع من ثمن الانخراط، بل إننا قمنا باستقدام أفضل اللاعبين في العالم، لأن سياسة التسويق داخل النادي قوية وتجعلنا الأفضل عالميا"، مبرزا أن "قوتنا الاجتماعية متفردة، وقد أفلحنا في هذا المجال بشكل كبير، وتربطنا علاقات ممتازة مع كل المؤسسات الكاطالونية".

واختتم السيد بارتميو حديثه، بالإعلان عن نيته الاستقالة من منصبه، وترك المجال لصناديق الاقتراع، مطالبا كل مكونات النادي بالسهر على ضمان حملة انتخابية مثالية في الشكل والمضمون".


الرجوع الى أعلى الصفحة