fcb.portal.reset.password

عاش ملعب الكامب نو ليلة خاصة، تم خلالها تكريم أبطال ملحمة ويمبلي 92، حيث واجه فريق الأحلام للبلاوغرانا قدماء لاعبي نادي بنفيكا البرتغالي، في أجواء رائعة وفرحة عمت كل أرجاء الملعب.


وتم نشر صورة عملاقة للأسطورة كرويف على المدرجات، كما تم تكريم المعلق مانيل فيش، الذي توفي مؤخرا، واستمتعت الجماهير بالنجوم السابقين للبارصا.


أما بين الشوطين فقط تم منح الفرصة لأبناء أساطير 92 لإظهار مهاراتهم، وتذكر الجميع الهدف الخالد للنجم  الهولندي كومان في مرمى سامبدوريا، والذي منح الكأس الأوروبية للنادي الكاتالوني.


ومع نهاية المباراة حمل نجوم فريق الأحلام البرشلوني الكأس مرة أخرى، حيث شكلت هذه اللحظة فرصة لكل الحاضرين لاستعادة ذكرى ليلة ويمبلي الخالدة في 92.


الرجوع الى أعلى الصفحة