توصل نادي برشلونة إلى اتفاق مع راكوتين، الشركة الرائدة عالمياً في مجال التجارة الإلكترونية والاتصالات والمحتويات الرقمية وتكنولوجيا المعلومات للخدمات المالية للمستهلكين والشركات. وبموجب هذا الاتفاق ستصبح هذه الشركة اليابانية الراعي العالمي الرئيسي للنادي، حيث سيظهر اسمها على الجزء الأمامي من قميص الفريق الأول خلال المواسم الأربعة المقبلة، بدءاً من 2017-2018.

وتم كشف النقاب عن الاتفاق رسمياً اليوم الأربعاء في حفل أقيم بقاعة المؤتمرات 1899 في الكامب نو، وذلك بحضور رئيس نادي برشلونة، جوسيب ماريا بارتوميو، ونائبه المسؤول عن شؤون التسويق والإعلام، مانيل أرويو، إلى جانب السيد هيروشي ميكيتاني، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة راكوتين. ويربط اتفاق الشراكة بين النادي وراكوتين من موسم 2017-2018 وحتى موسم 2020-2021، مع إمكانية التمديد لعام خامس. وبموجب هذا الاتفاق، سيحصل نادي برشلونة على مبلغ 55 مليون يورو سنوياً طيلة مدة العقد الممتد لأربع سنوات. وسيتم التصديق على هذا الاتفاق في اجتماع استثنائي لأعضاء النادي حيث من المزمع عقده قريباً.

يُذكر أن راكوتين تُعد واحدة من الشركات الرائدة في خدمات الإنترنت على الصعيد العالمي. وقد تأسست في اليابان عام 1997، وهي تُقدم مجموعة واسعة من الخدمات للمستهلكين والشركات مع التركيز على التجارة الإلكترونية والتعاملات المالية والمحتويات الرقمية. فمنذ عام 2012، تُصنَّف راكوتين ضمن "الشركات العشرين الأكثر ابتكاراً" في العالم على القائمة السنوية التي تنشرها مجلة فوربس. ومن خلال رؤيتها المتمثلة في أن تكون نموذجاً عالمياً في الابتكار، تتوسع شركة راكوتين باستمرار في جميع أنحاء العالم.

ونظراً لما تزخر به من مؤهلات قوية في مجال الابتكار، ستكون راكوتين أيضاً الشريك العالمي الأول لنادي برشلونة في الابتكار والترفيه، حيث ستدعم اللاعبين وتُمتع مشجعي برشلونة وأعضاء النادي من خلال مبادرات جديدة تُظهر ما تحظى به الشركة من براعة تكنولوجية في تقنيات الرسائل والتجارة الإلكترونية والذكاء الاصطناعي وأكثر من ذلك بكثير. وستعتمد هذه المبادرات على الموارد العالمية لشركة راكوتين، التي تتواجد في أوروبا ضمن شركات مثل فايبر، التطبيق الخاص بالتراسل والمحادثة عبر الهاتف؛ ووياكي، خدمة بث الفيديو المباشر التي تم إحداثها في برشلونة وأصبحت متاحة الآن في 12 بلداً؛ وبريسيمينيستير، أحد مواقع التجارة الإلكترونية الرائدة في فرنسا؛ وكوبو، وهي خدمة رقمية عالمية للقراءة الإلكترونية متوفرة الآن في 12 دولة أوروبية. ففي جميع أنحاء العالم، تشمل شركات راكوتين في اليابان والولايات المتحدة خدمة سوق راكوتين إيتشيبا للتجارة الإلكترونية وشركة إيبيتس لخدمات كاشباك، ومقرها في الولايات المتحدة، وخدمة أوفرايد لتوزيع الكتب الإلكترونية على المكتبات. وستقدم هذه العلامات التجارية أيضاً دعماً لا يقدر بثمن في إطار هذه الشراكة.

هذا وستصبح فايبر، شركة راكوتين للتطبيق العالمي الخاص بالتراسل والمحادثة عبر الهاتف، قناة الاتصالات الرسمية لنادي برشلونة.

تصريحات جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس نادي برشلونة

"نحن سعداء باتفاقنا مع راكوتين، هذه العلامة التجارية العالمية في مجال الابتكار، والتي ستساهم بخبرتها ودرايتها في مجالات البيانات الكبيرة والاتصالات والتجارة الإلكترونية في تحقيق نجاحات نادي برشلونة في المستقبل".

"هذا الاتفاق يضعنا في طليعة الرعاية على صعيد الأندية الرياضية، وقد كان هذا يشكل دائماً هدفاً من أهداف مجلس الإدارة الحالي. نأمل أن تجلب هذه الشراكة بين راكوتين ونادي برشلونة نجاحات رياضية وتجارية لا مثيل لها، وأن تساعد النادي على تحقيق هدفه المتمثل في أن يكون مرجعاً في جميع أنحاء العالم".

تصريحات هيروشي ميكيتاني، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة راكوتين:

"من شأن فرصة الشراكة هذه أن تعزز استراتيجية علامتنا التجارية على الصعيد العالمي، والأهم من ذلك، باعتبارنا الشريك العالمي في الابتكار والترفيه، نحن نتطلع إلى الاستعانة بالقوة الجماعية التي تزخر بها علاماتنا التجارية مثل فايبر ووكي وإيبتس وكوبو بريسيمينيستير لبناء إطار جيد للابتكار، والذي من شأنه أن يقدِّم حلولاً وخدمات مبتكرة للمشجعين والأعضاء واللاعبين".

"أنا متحمس جداً حيال الانضمام إلى عائلة نادي برشلونة، حيث أتابع الفريق شخصياً منذ عقود، ولطالما أُعجبت بأسلوبه واحترافيته والتزامه بالنجاح وثقافته في صقل المواهب الشابة على نحو فريد من نوعه – وهذه كلها قيم نشاركها في راكوتين".