fcb.portal.reset.password
نادي برشلونة وشركة Nike يُطلقان حملة

نادي برشلونة وشركة Nike يُطلقان حملة "الكرة تجعلنا أكبر"

أطلق نادي برشلونة وشركة Nike هذا الأسبوع حملة جديدة بعنوان "الكرة تجعلنا أكبر" والتي يشارك فيها عدة نجوم من فرق الرجال والسيدات جنبًا إلى جنب مع مشجعي النادي. وتهدف هذه الحملة إلى تقديم البلاوغرانا باعتباره جزءاً من روح المدينة وتسليط الضوء على الكيفية التي يوحد بها النادي الكاتالوني بين جميع عشاقه من خلال أسلوب لعب ذائع الصيت في جميع أنحاء العالم، حيث تم تسجيل الفيديو الترويجي في أماكن مختلفة من برشلونة، بينما تم تصوير لقطات كرة القدم في الكامب نو.

وتتزامن الحملة مع الذكرى العشرين للشراكة بين Nike ونادي برشلونة، علماً أن الفيلم الترويجي من إخراج والي بفيستر الحائز على جائزة الأوسكار عام 2010، بينما كانت الموسيقى من تأليف فرقة Kaboom الكاتالونية، وبمشاركة روزاليا، ابنة مدينة برشلونة المرشحة لجائزة جرامي اللاتينية. وفي المقابل، كان التعليق الصوتي من أداء نجم السينما والتلفزيون كارليس فرانسينو، المعروف بعشقه لنادي برشلونة. ما شارك في الفيلم 20 ممثلاً إضافيًا من أنصار برشلونة، وعلى رأسهم كارليس تاريدا البالغ من العمر 78 عاماً، الذي يعود تاريخ حضور أول مباراة له في الكامب نو إلى 24 سبتمبر/أيلول 1957.

يمكن مشاهدة فيديو الحملة على هذا الرابط: www.fcbarcelona.cat/la-pilota-ens-fa-mes

مانيل أرويو، نائب رئيس نادي برشلونة:

"هذه الحملة تُجسد الشراكة بين Nike ونادي برشلونة في أفضل تجلياتها".

"شركة Nike وفية لالتزامها تُجاه نادي برشلونة بشكل فريد من نوعه، حيث تساهم في إبراز علامتنا التجارية والقيم التي نشاركها".

"تركز الحملة على هويتنا وعلى أسلوبنا الفريد في اللعب، وطريقتنا في امتلاك الكرة، التي غيرت مفهوم كرة القدم في العالم والتي نفخر ونعتز بها. كما أننا نُظهر للعالم روح العلاقة بين نادي برشلونة ومدينة برشلونة آملين في إحداث تأثير عالمي كبير على عشاق برشلونة وكرة القدم بشكل عام".

أندريس إنييستا، لاعب نادي برشلونة:

"لقد جلبت لنا طريقتنا في اللعب الكثير من الانتصارات. نحن نحب المبادرة إلى الهجوم والتحلي بالشجاعة والمجازفة. إننا نفضل أن تكون الكرة بحوزتنا في جميع الأوقات. وسواء فزنا أو خسرنا، وأياً كان الخصم الذي نواجهه، فإن هذه هي مبادئنا دائماً".

"أحب هذا الفيلم لأنه يصور هذا الجانب من هويتنا كما يجسد علاقتنا الخاصة مع المشجعين".

غيليم غاليغو، مدير التسويق في Nike Barcelona/SOUTH:

"على غرار الملايين من المشجعين في جميع أنحاء العالم، استلهمت Nike  من أمجاد برشلونة المستمرة وانتصاراته على ساحة التباري".

"أسلوب برشلونة يجسد الروح المميزة والموهبة العالية التي تُميز الطريقة التي يلعب بها الفريق. إنه فريق يميل للهجوم بإرادة غريزية، كما أنه يتحلى بالشجاعة ولا يهاب المجازفة؛ فريق يلعب بأسلوب ينم عن البهجة وبطريقة قائمة على هدف رئيسي واحد: الحاجة الملحة إلى الاستحواذ على الكرة طوال الوقت".

الرجوع الى أعلى الصفحة
_satellite.pageBottom();