fcb.portal.reset.password

أطلق نادي برشلونة اليوم الثلاثاء حملة دولية يسلط فيها الضوء على شعاره التاريخي "أكثر من مجرد نادٍ".

فمن خلال هذه المبادرة، يحاول النادي أن يظهر للعالم مدى التزامه بالتميز الرياضي والقضايا الاجتماعية والابتكار في مشارق الأرض ومغاربها، حيث نشر فيديو بهذه المناسبة على جميع حساباته وصفحاته الرسمية في مختلف شبكات التواصل الاجتماعي.

تمت صياغة شعار"أكثر من مجرد نادٍ" في تاريخ محدد وبفضل شخص بعينه. فقد كان رئيس النادي نارسيس دي كاريراس أول من استخدم هذه الكلمات لوصف الأهمية الاجتماعية التي يحظى بها نادي برشلونة في كاتالونيا، وذلك في خطاب ألقاه شهر يناير 1968 لدى توليه سدة الرئاسة. وبعد عدة سنوات، وبالضبط خلال حملة إعادة انتخابه لرئاسة النادي في 1973، أضفى عليه أغوستي كوستا شكله النهائي عندما تبناه خلال المعركة الانتخابية، حيث شكلت عبارة "برشلونة، أكثر من مجرد نادٍ لكرة القدم" الشعار المستخدم في حشد المؤيدين خلال الانتخابات التي فاز بها في النهاية لويس كازاكوبيرتا.

أكثر من مجرد نادٍ

> أكثر من مجرد نادٍ لأنه يزخر بما يفوق 144،000 من المشجعين الأعضاء الذين يتخذون القرارات الكبرى بشكل ديمقراطي.

> أكثر من مجرد نادٍ لأنه عندما يلعب فإنه يسعى إلى الفوز دائماً، ولكن دون التخلي عن أسلوبه المتميز.

> أكثر من مجرد نادٍ لأن عظمته تتجاوز حدود كرة القدم، حيث يستثمر في 5 رياضات احترافية كما يشجع الرياضة النسائية.

> أكثر من مجرد نادٍ لأنه مدرسة حياة تعلِّم الناس من خلال الرياضة. فمن خلال أكاديمية لامازيا، يعمل على تأهيل مواهب رائعة داخل الملعب وخارجه.

> أكثر من مجرد نادٍ لأن التواضع والجهد والعمل الجماعي والاحترام هي القيم التي تحدد هويته.

> أكثر من مجرد نادٍ لأنه يعمل مع أفضل المختصين والخبراء في عالم الرياضة، حيث يساهم في وضع معايير جديدة على مستوى المعرفة والابتكار في مجال الرياضة.

> أكثر من مجرد نادٍ، لأنه دون نسيان أصوله في برشلونة وهويته الكاتالونية وثقافته المحلية، كان ومازل دائماً منفتحاً على العالم، حيث أصبح يشكل نقطة التقاء لمختلف الشعوب والثقافات والأمم.

> أكثر من مجرد نادٍ لأنه ملتزم أشد الالتزام بتحقيق التغيير الاجتماعي من خلال مؤسسته.

"أكثر من مجرد نادٍ"

الرجوع الى أعلى الصفحة
_satellite.pageBottom();