fcb.portal.reset.password

قبل دقائق من انطلاق مباراة الليغا يوم الأحد ضد لاس بالماس، شرح رئيس نادي برشلونة جوزيب ماريا بارتوميو الأسباب وراء اتخاذ قرار إجراء اللقاء دون جمهور، حيث قال في تصريح له: "لقد فعلنا ذلك لتسليط الضوء على ما نعيشه في كاتالونيا من انتهاك للحرية"، مضيفاً أنها "صورة موجهة للعالم بأسره".

وبالفعل، تناقلت وسائل الإعلام من جميع أنحاء العالم القرار الذي اتخذته إدارة النادي بهذا الشأن، حيث ظهرت صورة مدرجات الكامب نو فارغة تماماً في مواقع إخبارية وعلى صفحات جرائد مرموقة مثل الجزيرة والغارديان ونيويورك تايمز ولوموند والتلغراف وغلوبوسبورت، على سبيل المثال لا الحصر.

فقد خلَّف مشهد الملعب الفارغ أثراً كبيراً في نفوس الجماهير عبر العالم منذ اللحظة الأولى التي أُعلن فيها عن إقامة المباراة خلف أبواب مغلقة. فخلال الساعتين المتزامنتين مع توقيت المباراة، سُجلت زيادة في عمليات البحث عن كلمة 'كامب نو' في غوغل بنسبة بلغت 1.300٪ مقارنة بالساعات التي سبقت المباراة. وفي معظم الحالات كانت عمليات البحث مصحوبة بكلمة "فارغ" في لغات مختلفة، وذلك لمعرفة سبب القرار الذي اتخذه نادي برشلونة.

كما ظل اسم الملعب من المواضيع البارزة في موقع تويتر على الصعيد العالمي، خلف استفتاء كاتالونيا الذي شكل القضية الأبرز طيلة اليوم.

وجدير بالذكر أن مباراة برشلونة-لاس بالماس بُثت في 174 بلداً بمختلف أنحاء العالم، حيث وقف الملايين من الناس شاهدين على الظروف الاستثنائية التي أقيمت فيها المواجهة.

سُجلت زيادة في عمليات البحث عن كلمة 'كامب نو' في غوغل بنسبة بلغت 1.300٪ مقارنة بالساعات التي سبقت المباراة

FCB

الرجوع الى أعلى الصفحة