مباراة المغرب

قال جوردي كاردونيه إن "مباراة طنجة ستكون بمثابة احتفالية بين المغرب والبارسا"، مؤكداً أن "كرة القدم لا تقتصر على العروض الرياضية فحسب، بل إنها تُعتبر أيضاً عاملاً موحداً بين الأقطار."

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقده لتقديم تفاصيل المباراة الثانية ضمن استعدادات الفريق للموسم المقبل، نوه نائب رئيس القسم الاجتماعي في نادي برشلونة بالروابط التي تجمع بين البارسا والمغرب، موضحاً أن أبناء جالية هذا البلد يمثلون 3،5% من ساكنة كاتالونيا، بينما يحظى فريق برشلونة بمتابعة أزيد من 500 ألف مساند مغربي على موقع فيسبوك.

ومازال المغرب يُعد منذ زمن بعيد ضمن البلدان التي يوجد فيها أكبر عدد من عشاق نادي برشلونة. ومن هذا المنطلق، يود النادي أن يمنح لكل أنصاره المغاربة ورابطات مشجعيه في طنجة وتطوان والحسيمة والجديدة الفرصة من أجل الاستمتاع بمشاهدة الفريق الأول عن كثب.

أنشطة ذات طابع اجتماعي

كما نوه كاردونيه بالمبادرات الاجتماعية التي تضطلع بها مؤسسة نادي برشلونة في المغرب، "من قبيل مشروع شيكس ماروك، الذي مازال يحقق نجاحاً كبيراً".

وأعرب نائب رئيس القسم الاجتماعي عن رغبة النادي في رؤية "هذه العائلة الكبيرة تجتمع مجدداً من خلال ممارسة الرياضة"، مؤكداً في الوقت ذاته "أننا سنجد اللحظة المناسبة لعقد اجتماع مع أعضاء رابطات مشجعي البارسا في المغرب، حتى نتقاسم مع أهلنا هناك ما يحمله النادي من قيم اجتماعية. ستكون هناك أنشطة ذات طابع اجتماعي كما سنعقد بعض الفعاليات على صعيد رابطات المشجعين. نود أن نُطلع الشعب المغربي على هويتنا وقيمنا".

"احتفالية شعبية"

فيما يخص التخطيط لمباريات الفريق الأول خلال استعدادته لموسم 2012-2013، أكد كاردونيه أن "غوارديولا عمل جنباً إلى جنب مع تيتو لوضع خريطة الطريق هذه، حيث كان بيب حاضراً في عملية التنسيق حتى آخر يوم من عمله على رأس الإدارة الفنية، قبل أن يعوضه فيلانوفا."

من جانبه، قال مدير قسم التسويق والعلاقات التجارية، لوران كوليت، إن زيارة البارسا إلى المغرب ستشكل "احتفالية شعبية"، مؤكداً أن الفريق "سيشارك بجميع لاعبيه المؤهلين خلال تلك الفترة".

شغف عارم في أرجاء المغرب

خلال مراسيم تقديم المباراة، أكد المسؤولون المغاربة أن أبناء بلادهم يتطلعون بفارغ الصبر لمشاهدة فريق برشلونة في طنجة. وقال خوسيه كارلوس غارسيا، مدير شركة سافيم للاستثمارات، "إنهم ينتظرون زيارة البارسا على أحر من الجمر. ذلك أن هذه المباراة تشكل فرصة فريدة لمدينة طنجة وللمغرب قاطبة. أتمنى أن تكون احتفالية كبيرة في كل أرجاء البلاد."

ومن جانبها، أوضحت آسية قاضي، مديرة التسويق في الشركة الوطنية المغربية لإنجاز وتدبير الملاعب (سونارجيس)، أن "الهدف من هذه المباراة هو إمتاع الجمهور بعرض كروي من الطراز الرفيع، إذ ستتاح الفرصة للجميع من أجل معاينة نجوم البارسا في ملعب حديث العهد."

ومن جهته، ركز خالد شاكنا، ممثل مؤسسة سافيم بالمغرب، على تقديم "الشكر لكل من ساهم في تحويل هذا الحلم إلى حقيقة".