fcb.portal.reset.password

ميسي أحرز الكرة الذهبية للعام الرابع على التوالي. FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

قضى ليو ميسي أكثر من نصف حياته في كنف نادي برشلونة.

فهذا النجم الأرجنتيني الساحر، الذي يبلغ من العمر 25 سنة، انضم إلى أكاديمية النادي قبل 13 عاماً. وها هو اليوم يجدد عقده مع البلاوغرانا حتى عام 2018.

وبهذه المناسبة، ندعوكم لإلقاء لمحة على 13 لحظة من أبرز لحظات مسيرة أفضل لاعب في العالم بقميص النادي الكاتالوني:

- أول مباراة رسمية مع الفريق الأول (16 أكتوبر 2004): أول ظهور لميسي بقميص فريق الكبار كان في الدوري الأسباني وكان خلال مباراة ديربي كاتالونيا في الملعب الأولمبي، عندما حل محل ديكو.

- أول هدف في الدوري الأسباني (1 مايو 2005): كان ذلك ضد ألباسيتي في الكامب نو، عندما تلقى ميسي تمريرة حاسمة من رونالدينيو، فسدد كرة ساقطة فوق مواطنه الأرجنتيني فالبوينا ليساهم في فوز برشلونة 2-0. في ذلك الموسم حقق البلاوغرانا لقبه الأول في الدوري تحت إمرة ريكارد.

- كأس جوان غامبر ضد يوفنتوس (24 أغسطس 2005): على الرغم من أن ميسي كان قد أظهر بالفعل قدراته العالية ومهاراته الخارقة في منافسات سابقة، إلا أن المباراة ضد الفريق الذي كان يدربه كابيلو آنذاك شكلت منعرجاً حاسماً في مسيرته، حيث وقف الجمهور على إمكانياته الحقيقية ومهاراته المذهلة عندما تلاعب بدفاع السيدة العجوز وصال وجال بين لاعبي الفريق الإيطالي العريق.

- ثلاثية في شباك ريال مدريد عن عمر لا يتجاوز 19 ربيعاً (10 مارس 2007): كان ذلك الهاتريك الأول في رصيد ميسي مع فريق الكبار، وجاء ضد ريال مدريد في الكلاسيكو على أرضية الكامب نو، حيث ختم مهرجان أهدافه في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة، ليمنح التعادل لفريقه (3-3).

- هدف خرافي على طريقة مارادونا في شباك خيتافي (18 أبريل 2007): في ذهاب نصف نهائي كأس الملك، سجل ميسي هدفاً دُوِّن بأحرف من ذهب في كتب التاريخ: تلقى الكرة في وسط الملعب وتجاوز كل المدافعين، بالإضافة إلى الحارس، ليسدد كرة أرضية زاحفة عبر بها خط المرمى. وقد أعادت تلك اللقطة إلى الأذهان هدف مارادونا الخرافي في كأس العالم 1986 ضد إنكلترا.



- رأسية رائعة في نهائي روما (27 مايو 2009): من ضربة رأسية، سجل الأرجنتيني الهدف الثاني ضد مانشستر يونايتد في نهائي روما ليقود فريقه إلى لقب دوري أبطال أوروبا، حيث كان ذلك مسك الختام على موسم رائع لبرشلونة، حقق فيه أول ثلاثية في تاريخه: كأس الملك، دوري الليغا ودوري أبطال أوروبا.

- الكرة الذهبية الأولى (1 ديسمبر 2009): بعد احتلاله المركز الثالث في عام 2007 والثاني في عام 2008، اختارت مجلة فرانس فوتبول المهاجم ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم لعام 2009.

- هدف الفوز من 'القلب' (1 ديسمبر 2009): تمكن برشلونة في هذا اليوم من إحراز اللقب الوحيد الذي كان ينقص خزانته. كان ذلك في أبو ظبي، عندما فاز على إستوديانتس دي لا بلاتا في نهائي كأس العالم للأندية خلال آخر أنفاس الوقت الإضافي بفضل هدف سجله ميسي بصدره.



- هدف حاسم في ويمبلي (28 مايو 2011): كانت موقعة نهائي دوري أبطال أوروبا ضد مانشستر يونايتد واحدة من أجمل المباريات التي قدمها برشلونة في عهد بيب غوارديولا. سجل ميسي الهدف الذي أعاد التقدم (2-1) للبلاوغرانا في الشوط الثاني قبل أن يضيف الفريق الكاتالوني هدفاً ثالثاً ليفوز باللقب (3-1).

- أفضل هداف في تاريخ النادي (20 مارس 2012): ضد غرناطة في الكامب نو، أصبح ليو ميسي أفضل هداف في تاريخ البلاوغرانا في المباريات الرسمية، حيث حطم الرقم القياسي السابق الذي كان بحوزة سيزار رودريغيز، صاحب 232 هدفاً بقميص برشلونة.

- 50 هدفا في الدوري الأسباني في موسم واحد والفوز بالحذاء الذهبي للمرة الثانية (12 مايو 2012): ميسي أنهى موسم 2011/12 بسجل أهداف خرافي، حيث تمكن من هز الشباك 50 مرة في منافسات الليغا. وبفضل ذلك، فاز للمرة الثانية بجائزة الحذاء الذهبي الأوروبي.

- ميسي يحطم رقم مولر القياسي (22 ديسمبر 2012): أحرز الأرجنتيني 91 هدفاً في عام 2012، متجاوزاً سجل جيرد مولر الذي كان قد هز الشباك 85 مرة سنة 1972.

- الكرة الذهبية من نصيب ميسي للعام الرابع على التوالي (7 يناير 2013): النجم الأرجنتيني أصبح أول لاعب في التاريخ يُتوج بجائزة الكرة الذهبية أربع مرات. بل إن تتويجه على عرش نجوم العالم جاء  للعام الرابع على التوالي.

الرجوع الى أعلى الصفحة