fcb.portal.reset.password

فيكتور فالديز في 2002. FOTO: ARXIU FCB.

في يوم 14 أغسطس 2002 وقف جمهور الكامب نو شاهداً على أول ظهور للحارس فيكتور فالديز في مرمى النادي الكاتالوني.

كان ابن أوسبيتاليت يبلغ من العمر 20 ربيعاً آنذاك، عندما أقحمه المدرب لويس فان غال أمام ليجيا وارسو ضمن المرحلة التأهيلية لدوري الأبطال، حيث ساهم في فوز البارسا بثلاثية نظيفة.

وقد أصبح فالديز الحارس رقم 1 في الفريق خلال موسم 2002-2003، رغم أنه تناوب مع روبيرتو بونانو على حماية العرين في بعض الأحيان، إذ لم يعزز موقعه في التشكيل الأساسي إلا بحلول الموسم التالي الذي تزامن مع قدوم فرانك ريكارد لاستلام الإدارة الفنية.

وفاز فيكتور سنة 2005 بلقب الليغا الأول في مسيرته، كما شهد ذلك الموسم تتويجه الأول بلقب زامورا، الذي يمنح لأفضل حارس في الدوري الأسباني، علماً أنه أحرز هذه الجائزة خمس مرات في الإجمال، معادلاً بذلك الرقم القياسي الذي كان ينفرد أنتوني راماليتش.

وفي الموسم التالي، ساهم فالديز بشكل حاسم في فوز البارسا بلقب دوري الأبطال على حساب أرسنال في نهائي باريس.

رقم قياسي

أصبح فيكتور أكثر الحراس مشاركة مع البارسا على مر العصور، حيث دافع عن مرمى الفريق الكاتالوني في 457 مباراة، مما يضعه في المركز الرابع على قائمة أكثر اللاعبين ظهوراً بقميص البلاوغرانا في تاريخ النادي، بعد تشافي وبويول وميغيلي.

وخلال هذا المسار الحافل بالنجاحات، فاز فالديز بلقب دوري الأبطال ثلاث مرات والدوري الأسباني في خمس مناسبات، إضافة إلى كأس العالم للأندية مرتين وكأس أسبانيا في مناسبتين كذلك.

كما كان حارس برشلونة الأمين ضمن تشكيل المنتخب الأسباني المتوج بكأس العالم سنة 2010 وبطولة أمم أوروبا عام 2012.

الرجوع الى أعلى الصفحة