أبيدال يُعرب عن سعادته بعد مران اليوم. / FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

تلقى إريك أبيدال خبراً ساراً بعد الحصة التدريبية التي شارك فيها مع الفريق ظهر اليوم، حيث أعلن أطباء النادي أن الظهير الفرنسي بات على أتم الاستعداد للعودة إلى أجواء التباري، ليكون بذلك قد أنهى فترة النقاهة الطويلة التي خضع لها إثر عملية زرع الكبد التي أجريت له في 12 أبريل العام الماضي.

ومنذ أن غادر المستشفى في نهاية الموسم الفائت، اتبع أبيدال برنامجاً خاصاً لاستعادة اللياقة، قبل أن ينضم إلى الفريق ليشارك معه في الحصص التدريبية.

يُذكر أن آخر مباراة خاضها إريك مع برشلونة ترجع إلى يوم 26 فبراير 2012، أي قبل عام كامل تقريباً، حيث شارك مع البلاوغرانا في الموقعة التي انتهت بفوز الفريق الكاتالوني على مضيفه أتليتيكو مدريد بنتيجة 1-2.