fcb.portal.reset.password

Leo Messi i Radamel Falcao, en el partit de la primera volta al Camp Nou / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

حظي برشلونة باستقبال الأبطال مساء الأحد في ملعب فيسنتي كالديرون، حيث اصطف أعضاء فريق أتليتيكو مدريد عند مخرج ممر اللاعبين لإلقاء التحية على نجوم البلاوغرانا المتوجين بلقب الليغا عقب تعادل ريال مدريد مع أسبانيول في مباراة مقدمة عن الجولة 35.

واحتفل الفريق الكاتالوني بدرع البطولة على أفضل نحو ممكن، حيث انتزع فوزاً مهماً (1-2) من عقر دار لوس كولتشونيروس، بعدما كان متراجعاً بهدف فالكاو في مطلع الشوط الثاني.

وبعد بداية بطيئة أمام جمهور غفير ملأ جنبات الملعب عن بكر أبيها، بحث الفريقان بجدية عن افتتاح باب التسجيل، لكن محاولاتهما باءت بالفشل ليسود التعادل السلبي عند حلول فترة الاستراحة.

وبعد العودة من غرفة الملابس، تمكن أصحاب الأرض من التقدم في النتيجة عن طريق مهاجمهم المتألق الكولومبي راداميل فالكاو، لكن أليكسيس أعاد الأمور إلى نصابها في منتصف الشوط الثاني، قبل أن يمنح غابي نقاط الفوز لأبناء تيتو فيلانوفا بتسجيل هدف ضد مرماه بعد محاولة صد تسديدة دفيد فيا.

وبهذا الانتصار، رفع برشلونة رصيده إلى 91 نقطة، على بعد ثلاث جولات من نهاية المنافسات، مما يعني أنه يملك فرصة ختم الموسم برصيد 100 نقطة في حال فوزه بجميع المباريات المتبقية.

وبتتويجه بطلاً في الموسم الحالي، يُعد هذا اللقب هو الثاني والعشرون باسم النادي الكاتالوني في تاريخ الليغا، والرابع في آخر خمس سنوات، مما يؤكد استمرار هيمنة برشلونة على كرة القدم الأسبانية.

الرجوع الى أعلى الصفحة