fcb.portal.reset.password

Leo Messi / PHOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

سبق وحطّم ميسي رقماً قياسياً في المباريات التي سبقت انطلاق الموسم عندما سجل خمسة أهداف

استهلّ ليونيل ميسي موسمه الجديد بشكل أفضل من أي عام سابق. حيث سجل النجم الأرجنتيني خمسة أهداف من ثلاث مباريات رسمية (اثنتان في الدوري الأسباني وواحدة في كأس السوبر) وهذه هي الغلة الأكبر للساحر مقارنة بأي موسم آخر. حيث إن الحصيلة الأكبر له في المواسم السابقة كانت أربعة أهداف في موسمي 2011/2012 و2010/2011 عند هذه المرحلة من السنة الكروية.

يأتي هذا الإنجاز المبكّر استكمالاً لسجل باهر سبق انطلاق الموسم. فرغم أنه لم يتمكن من المشاركة في مباراة الفريق في هامبورغ، إلا أن حامل جائزة الكرة الذهبية هزّ الشباك خمس مرات في المباريات التحضيرية الأخرى.

كما يُنظر لأهداف ميسي في الدوري الأسباني على أنها تتمة لما أنهاه الموسم الماضي. حيث راكم ما مجموعه 15 هدفاً في آخر 17 لقاء من الليغا، من أصل 31 في الموسم كاملاً، ليصبح رصيد اللاعب الأرجنتيني الدولي 173 هدفاً إجمالياً في المسابقة المحلية، وهو ما يجعله يزاحم أسطورة أفضل الهدافين في تاريخ برشلونة على مرّ الأزمان، سيزار، الذي اخترق عرين الخصوم 190 مرة.

ولا تقتصر أهمية هدفي ميسي على الفوز بنتيجة 2-1 على أوساسونا، بل جعلاه هذان الهدفان أول لاعب يهزّ الشباك مرتين في كلٍّ من أول مباراتين من مجريات الدوري الأسباني الأهم. حيث لم يسبق لأي لاعب أن حقق ذلك منذ انطلاق الدوري في موسم 1928/1929.

.


الرجوع الى أعلى الصفحة