fcb.portal.reset.password

إنييستا خلال مباراة الذهاب في الكامب نو. / FOTO: ARXIU FCB

يسعى برشلونة هذه الليلة إلى حسم تأهله لثمن نهائي دوري الأبطال، إذ يُدرك فريق تيتو فيلانوفا أن فوزه على مضيفه سلتيك غلاسغو في الجولة الرابعة من فعاليات المجموعة السابعة سيضمن له التربع على الصدارة قبل جولتين من نهاية هذا الدور الأول، في حال عدم فوز سبارتاك موسكو على بنفيكا البرتغالي في المباراة الأخرى. وحتى لو لم يُحسم أمر الزعامة حسابياً اليوم، فإن العودة بالنقاط الثلاث من اسكتلندا ستضع أبناء كاتالونيا في وضع مريح خلال المباراتين المتبقيتين، حيث ستضمن لهم الصعود إلى مرحلة خروج المغلوب.

غياب بوسكيتس وحضور بيكيه

في ظل غياب بويول وأدريانو وأبيدال ومونييزا لأسباب صحية، سيحاول المدير الفني إيجاد البدائل المناسبة لنصب حائط دفاعي متين أمام خطورة سلتيك، علماً أن مباراة هذا المساء قد تشهد عودة جيرارد بيكيه، الذي أبعدته الإصابة عن المنافسات منذ اليوم الأول من دور المجموعات، أي منذ ما يناهز شهرين من التوقف.

وفي المقابل، يغيب سيرخيو بوسكيتس بداعي الإيقاف، مما قد يعني إشراك أليكس سونغ في محور خط الوسط.

وسط الاحتفالات بالذكرى 125

سيستقبل الجمهور الاسكتلندي لاعبي الفريقين بلوحة فسيفسائية ضخمة احتفاء بمرور 125 سنة على تأسيس نادي سلتيك، الذي سيسعى إلى تعزيز موقعه في وصافة المجموعة السابعة، علماً أن مركزه الثاني مهدد من قبل سبارتاك الروسي.

ويعي برشلونة جيداً صعوبة المهمة التي تنتظره على أرضية سلتيك بارك، علماً أن فريق مدينة غلاسغو كان قاب قوسين أو أدنى من خطف التعادل من الكامب نو قبل أسبوعين.

الرجوع الى أعلى الصفحة