ميسي يقود الأرجنتين في سعيها للعودة إلى صدارة تصفيات أمريكا الجنوبية.

تشهد نهاية هذا الأسبوع إجراء عدد من المباريات الدولية الرسمية، التي سيكون بعض منها حاسماً في تأهل لاعبي البارسا إلى البطولات الكبرى، حيث يشارك 15 من نجوم الفريق الكاتالوني مع منتخباتهم الوطنية في تصفيات كأس العالم البرازيل 2014، بينما يخوض أليكس سونغ مع الفريق الكاميروني إقصائيات كأس أمم أفريقيا 2013، في حين تقتصر مشاركة داني ألفيش وأدريانو على المباريات الودية بعدما ضمنت بلادهما التأهل مباشرة إلى المونديال بصفتها مستضيفة النهائيات.

الطريق إلى البرازيل

سيكون تسعة من لاعبي البارسا الأسبان على موعد مع مدرب البلاوغرانا السابق، فرانك ريكارد، في مباراة ودية أمام السعودية بمدينة بونتيفيدرا. لكن الأمور ستكون أكثر جدية بالنسبة لفالديز وبيكيه وسيسك وتشافي وإنييستا وبوسكيتس وبيدرو وجوردي ألبا عندما يحطون رحالهم مع بقية أعضاء المنتخب الوطني في تبيليسي لمواجهة منتخب جورجيا يوم الثلاثاء في افتتاح مشوارهم ضمن تصفيات المونديال، حيث يلعب أبطال أوروبا والعالم في المجموعة التاسعة إلى جانب خصم الأسبوع المقبل وفرنسا وبيلاروسيا وفنلندا.

أما ميسي وماسكيرانو، فيخوضان مباراتين في إطار تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لنهائيات البرازيل 2014، حيث تستضيف الأرجنتين منتخب باراغواي في مدينة قرطبة يوم الجمعة، قبل أن تشد الرحال إلى ليما لمواجهة البيرو يوم الثلاثاء. ويحتل فريق الألبيسليستي المركز الثالث بعشر نقاط، لكن بإمكانه الانقضاض على صدارة الترتيب في حال فوزه نهاية هذا الأسبوع، شريطة أن تصب نتائج المباريات الأخرى في صالحه، علماً أن منتخب تشيلي صاحب المركز الأول سيخلد للراحة في هذه الجولة السابعة.

وبعد هذا التوقف القصير، سيعود رفاق أليكسيس شانشيز إلى أجواء التنافس يوم الثلاثاء، إذ سيدخلون مباراتهم أمام ضيوفهم الكولومبيين بهدف تعزيز موقعهم في المقدمة، حيث يتربعون على كرسي الزعامة برصيد عشر نقاط من ست مباريات.

البرازيل بعيداً عن الضغط

بعدما ضمن تأهله إلى المونديال بصفته مستضيف البطولة، يكتفي منتخب السيليساو بخوض مباريات ودية ضمن استعداداته المكثفة للنهائيات المرتقبة بعد عامين. وسيكون رفاق داني ألفيش وأدريانو في مواجهة جنوب أفريقيا يوم الجمعة في ساو باولو، قبل أن ينازلوا المنتخب الصيني يوم الاثنين بمدينة ريسيفي.

الكاميرون في مهمة مصيرية

بعد الغياب عن النهائيات الأفريقية الأخيرة، سيسعى منتخب الأسود غير المروضة إلى العودة بقوة على الساحة القارية. فقد تغلب أليكس سونغ ورفاقه على غينيا بيساو في الدور السابق، وها هم اليوم يلاقون منتخب الرأس الأخضر في مواجهة إقصائية مباشرة يتأهل فيها الفائز إلى جنوب أفريقيا 2013. وستقام مباراة الذهاب يوم السبت في برايا عاصمة الأرخبيل الواقع في أقصى غرب القارة السمراء، على أن تكون العاصمة الكاميرونية ياوندي مسرحاً لموقعة الإياب في شهر أكتوبر المقبل.

نجوم البارسا مع شباب أسبانيا

على صعيد آخر، وُجهت الدعوة لاثنين من لاعبي الفريق الأول للانضمام إلى المنتخب الأسباني تحت 21 سنة، حيث سيشارك بارترا ومونتويا في مباراتين ضمن تصفيات بطولة أوروبا للشباب التي تستضيفها إسرائيل سنة 2013. وقد حقق الأسبان العلامة الكاملة في المواجهات الست التي خاضوها حتى الآن، حيث يبتعدون في المقدمة بفارق خمس نقاط عن أقرب مطارديهم، مما يعني أن التعادل مع سويسرا في سيون سيضمن صعودهم مباشرة إلى النهائيات. وفي حال عدم نجاحهم في ذلك، سيكون أبناء شبه الجزيرة الأيبيرية أمام فرصة أخرى يوم الاثنين عندما يستضيفون كرواتيا في مدينة أليكانتي.

يُذكر أن المنتخب الأسباني يضم أيضاً أربعة لاعبين من البارسا "ب"، حيث يعزز صفوفه بكل من تيو وسيرجي روبيرتو ودولوفيو وبلاناس.