برشلونة، بطل أبطال الخريف في أوروبا. FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

18 انتصاراً، تعادل وحيد وسجل خالٍ من الهزيمة في 19 مباراة شهدت تسجيل 64 هدفاً مقابل 20 فقط في مرمى فالديز. تلك هي الحصيلة المذهلة الذي حققها برشلونة في النصف الأول من هذا الموسم ضمن فعاليات الليغا، أي بمعدل فوز بلغ 96.5٪ ومتوسط أهداف يصل إلى 3.37 في كل مباراة.

هذا السجل الباهر يُعتبر رقما قياسيا جديدا في تاريخ الدوري الأسباني. كما أنه جعل البلاوغرانا يتقدم بفارق كبير عن فرق الطليعة في أكبر الدوريات الأوروبية الأخرى، مثل إنكلترا وفرنسا وألمانيا، حيث بلغت منافسات الموسم منتصف الطريق أيضاً.

ذلك أن باريس سان جيرمان، متزعم الدوري الفرنسي، يتخلف بما مجموعه 17 نقطة عن برشلونة، في حين أن معدل أهداف مانشستر يونايتد، متصدر الدوري الإنكليزي الممتاز، لا يتجاوز +20، مقابل +44 لبرشلونة، الفريق الوحيد الذي مازال سجله خالٍ من الهزيمة بين جميع أبطال الخريف في أقوى دوريات القارة العجوز.

 

 

لعب

نقاط

فاز

تعادل

خسر

أهدافه

الأهداف ضده

معدل الأهداف

برشلونة

19

55 (96,5%)

18

1

0

64 (3,37)

20 (1,05)

+44

مانشستر يونايتد

19

46 (77,9%)

15

1

3

48 (2,5)

28 (1,47)

+20

يوفنتوس

19

44 (74,5%)

14

2

3

40 (2,1)

13 (0,68)

+27

بارين ميونيخ

17

42 (82,3%)

13

3

1

44 (2,58)

7 (0,41)

+37

باريس سان جيرمان

19

38 (64,4)

11

5

3

36 (1,9)

12 (0,63)

+24

ميسي على عرش الهدافين

من بين متصدري بقية بطولات الدوري الأوروبية الأربع الكبرى (مانشستر يونايتد، يوفنتوس، بايرن ميونيخ وباريس سان جيرمان)، لا يضم أي فريق لاعباً هدافاً يضاهي ما حققه نجم برشلونة الأرجنتيني، ليو ميسي، الذي سجل 28 هدفاً في 19 مباراة، متقدماً بفارق كبير عن زلاتان إبراهيموفيتش (باريس سان جيرمان)، الذي هز الشباك 18 مرة في 16 لقاء، بينما خاض روبين فان بيرسي (يونايتد) 18 مواجهة سجل فيها 13 هدفاً.

وفي المقابل، شارك ماريو ماندزوكيتش في 15 جولة ضمن منافسات البوندسليغا هذا الموسم، لكنه لم يجد طريقه لداخل المرمى إلا في 9 مناسبات، مقابل 6 أهداف في رصيد كوالياريلا، الذي لعب 14 مباراة مع يوفنتوس.

 

 

المباريات

الأهداف

المتوسط

ميسي

19

28

1,5

إبراهيموفيتش

16

18

1,1

فان بيرسي

18

13

0,7

ماندزوكيتش

15

9

0.6

كوالياريلا

14

6

0,4