fcb.portal.reset.password

بويول يعود إلى تشكيلة الفريق. / FOTO: ARCHIVO FCB

بعد بداية مثالية في الموسم الجديد من بطولة الليغا الأسبانية، حيث حقق برشلونة 31 نقطة من أصل 33 ممكنة، سيسعى الفريق الكاتالوني إلى خطف فوزه الحادي عشر في الدوري المحلي عندما يستضيف سرقسطة هذا المساء.

بيد أنه ليس من السهل أبداً استعادة إيقاع التنافس بسرعة بعد عودة اللاعبين من مهامهم الدولية، علماً أن من شاركوا مع منتخبات بلدانهم منتصف هذا الأسبوع لم يتدربوا مع بقية أعضاء فريق تيتو فيلانوفا إلا يوم الجمعة قبل استئناف منافسات الليغا.

عودة الكابتن

لعل الخبر الأبرز عشية المباراة يتمثل في تأكد شفاء كارلس بويول من الإصابة التي كانت قد ألمت به في كتفه، حيث من شأن مشاركته أن تضخ دماء جديدة في الخط الدفاعي. وفي المقابل، سيفتقد الفريق خدمات اثنين من لاعبيه الأساسيين في المباراة الأخيرة ضد مايوركا، حيث سيغيب سيرخيو بوسكيتس من المشاركة بسبب تلقيه خامس بطاقة صفراء هذا الموسم، بينما ستحرم الإصابة المهاجم التشيلي أليكسيس سانشيز من اللعب طيلة أربعة أسابيع. وفي المقابل، سيكون فيكتور فالديز حاضراً، رغم أنه رُزق بمولوده الثاني عشية المباراة.

حصيلة هجومية باهرة

خلافاً لما يعانيه الفريق على مستوى الخط الخلفي، فإن الهجوم يُعتبر بمثابة قوته الضاربة. كيف لا وهو الذي سجل 36 هدفاً في 11 مباراة، إذ بينما تمكن ليونيل ميسي نهاية الأسبوع الماضي من تحطيم سجل الأسطورة بيليه من حيث عدد الأهداف الشخصي في سنة تقويمية، نجح فيا هذا الأسبوع في تسجيل هدفه رقم 300 في مسيرته الاحترافية.

الضيوف بعزيمة قوية

سيدخل سرقسطة غمار المباراة بمعنويات عالية بعدما فاز في ثلاث من أصل مبارياته الأربع الماضية، علماً أن انتصاره الأخير كان على حساب جيبورتيفو لاكورونيا بنتيجة 5-3. ويضم المدرب مانولو خيمينيز في صفوف فريقه أربعة من لاعبي برشلونة السابقين (مونتانييس وأبراهام وإيدو أوريول وفيكتور رودريغيز)، بينما يشكل هيلدير بوستيغا الخطر الأبرز في خط المقدمة.

لكن الإحصائيات تشير إلى أن آخر فوز لأبناء أراغون في الكامب نو يرجع إلى قبل 46 سنة.

الرجوع الى أعلى الصفحة