fcb.portal.reset.password

مارتن مونتويا. / FOTO: ALEX CAPARRÓS - FCB

هذا المساء، سيعيش الكامب نو مجدداً على إيقاع مسابقة كأس الملك، حيث يستقبل برشلونة ضيفه ألافيس في إياب دور الـ32، علماً أنه سيدخل المباراة منتشياً بفوزه ذهاباً بثلاثية نظيفة في ملعب مينديزوروزا.

لكن الفريق الكاتالوني، كعادته في مثل هذه المناسبات، سيتحلى بالحيطة والحذر، رغم النتيجة المطمئنة التي حققها في الذهاب أمام خصم ينتمي للدرجة الثانية "ب".

وقد أطلق النادي مبادرة تضامنية بمناسبة هذه المباراة، حيث خصص المقاعد الشاغرة للجمعيات العاملة في قطاع الخدمات الاجتماعية، وهي المرة الثانية التي تُقدِم فيها إدارة برشلونة على خطوة من هذا القبيل، بعد التجربة الأولى التي لاقت نجاحاً منقطع النظير خلال مواجهة العام الماضي أمام أوسبيتاليت ضمن فعاليات كأس ملك أسبانيا كذلك.

عودة فيا

بعدما تعافى تماماً من آلام الكاحل التي حرمته من خوض مباراة الليغا نهاية الأسبوع الماضي، تلقى دفيد فيا الدعوة من الجهاز الفني للمشاركة أمام ألافيس هذه الليلة، حيث عاد المهاجم الدولي الأسباني إلى التدريب بشكل طبيعي في الحصة التحضيرية التي أجراها الفريق ظهر أمس في المدينة الرياضية جوان غامبر.

كما استدعى تيتو فيلانوفا خمسة لاعبين من الفريق الرديف، ويتعلق الأمر بكل من تيو وروبيرتو ودولوفيو وبلاناس، إضافة إلى الحارس أوير، بينما قرر إراحة اللاعبين الأساسيين، وخاصة فالديز وإنييستا وبيكيه وبوسكيتس وتشافي وجوردي ألبا وميسي، الذين خاضوا أكبر عدد من الدقائق مع الفريق الأول.

وفي المقابل، سيغيب الظهير الأيمن البرازيلي داني ألفيش عن المباراة بداعي الإصابة.

حارس جديد في عرين ألافيس

من جهته، يحط الفريق الباسكي رحاله في الكامب نو وهو يعاني من بعض الغيابات في صفوفه، حيث سيُحرم من خدمات حارسيه الأول والثاني، ميغيل وأورتزي، مما سيضطر المدرب ناتشو غونزاليز إلى الاستعانة بحامي عرين الفريق الرديف، سيرخيو هيريرا.

يُذكر أن ألافيس، الذي يتصدر ترتيب المجموعة الثانية في دوري الدرجة الثانية "ب"، كان قد ظهر بمستوى جيد في مباراة الذهاب أمام برشلونة، رغم أن الفوز كان من نصيب أبناء تيتو فيلانوفا وبنتيجة كبيرة لا تقبل الجدل.

الرجوع الى أعلى الصفحة