fcb.portal.reset.password

ليونيل ميسي. FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

يستقبل برشلونة ضيفه خيتافي في ساعة غير مألوفة بالنسبة للفريق الكتالوني وجمهوره (11:00 بتوقيت غرينتش)، إذ سيستضيف الكامب نو مباراة صباحية لأول مرة منذ ديسمبر 1965، عندما فاز البلاوغرانا ودياً (3-2) على لاس بالماس.

وقد أجبر هذا التوقيت الجديد أعضاء الإدارة الفنية على تغيير روتين الفريق عشية اللقاء، إذ يقيم البلاوغرانا معسكراً إعدادياً منذ مساء السبت، وهو إجراء غر معتاد في نادي برشلونة قبل مباريات الليغا.

وبعد تدريبات السبت، استدعى جوردي رورا 20 لاعباً لموقعة الأحد، علماً أن 14 منهم غابوا عن صفوف الفريق طيلة أيام الأسبوع بسبب التزاماتهم الدولية مع منتخباتهم. وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده عصر السبت، أقر المدرب المساعد، القائم بأعمال المدير الفني، بأن التشكيلة الأساسية قد تشهد بعض التغييرات أمام خيتافي. وإذا كانت علامات الاستفهام لا تزال عالقة بشأن هوية اللاعبين الذين سيخوضون المباراة منذ بدايتها، فإن غياب نجم الوسط تشافي هيرنانديز بات أمراً مؤكداً بعدما أصيب بشد عضلي في فخذه الأيسر أمام فالنسيا يوم الأحد الماضي، مما حرمه من المشاركة مع المنتخب الأسباني في اللقاء الودي الذي جمعه بنظيره الأوروغوياني مساء الأربعاء في قطر، كما سيتعين على صاحب القميص رقم 6 البقاء خارج المنافسات لأسبوع إضافي بحسب تقديرات الأطباء.

وفي ظل غياب ابن تيراسا، سيسعى برشلونة للعودة إلى سكة الانتصارات في هذا النصف الثاني من الموسم الحالي، الذي بدأه بخسارة ثم فوز وتعادل (الأسبوع الماضي في ميستايا 1-1). ولكن سجل الفريق في الكامب نو يبدو مذهلاً إلى أقصى حد، حيث انتصر البلاوغرانا تسع مرات مقابل تعادل وحيد، مسجلاً 34 هدفاً، بينما لم تهتز شباكه سوى في ثماني مناسبات.

ومهما يكن، فإن الفريق الكاتالوني مازال يغرد وحيداً خارج السرب في صدارة الترتيب، متقدماً بفارق تسع نقاط عن مطارده المباشر أتليتيكو مدريد.

خصم لا يستهان به

يحل خيتافي بالكامب نو وهو يحتل المركز الثاني عشر. وسيدخل المباراة بمعنويات مرتفعة بعدما وضع حداً لسجله الخالي من الانتصار الأسبوع الماضي عندما تغلب على ديبورتيفو لاكورونيا (3-1). ورغم أنه سيكون محروماً من بعض أبرز لاعبيه (مويا، رافا، فاليرا، خوان رودريغيز، لافيتا ومانيه)، إلا أنه سيستعيد نجمه بيدرو ليون كما سيعول على مهارات صمام الأمان في خط الوسط، المغربي عبد العزيز برادة.


الرجوع الى أعلى الصفحة