Contra l'Espanyol el FC Barcelona iguala la millor primera volta de la història, amb 52 punts / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

لا تزال الأرقام القياسية تتهاوى. وليس بوسع نادي برشلونة سوى الاستمرار في الفوز وتحقيق الإنجازات التاريخية. ففي موسم 2010/2011 وتحت إمرة المدرب جوزيب غوارديولا، حصد 52 نقطة في النصف الأول من الموسم. وبدا للوهلة الأولى أنه من غير المرجح كسر هذا الرقم القياسي بهذه السرعة، إلا أن كتيبة تيتو فيلانوفا حققت ذلك مجدداً وفي جعبتها مباراة أخرى لزيارة الرصيد.

يومٌ تاريخيٌ
بإمكان البارسا الآن تمهيد الطريق لرقم قياسي جديد "لبطلولة الشتاء". ويبدو الخصم الأندلسي المقبل قوي العزيمة ومن أفضل الأندية في بطولة هذا العام، إلا أن تحقيق نتيجة طيبة في المباراة على ملعب لا روزاليدا تعني أن برشلونة قطع نصف الموسم دون أن يتجرّع مرارة الهزيمة على الإطلاق.

رقم قياسي آخر في الأفق!
بالفوز على إسبانيول، عادل برشلونة العدد القياسي من الانتصارات في النصف الأول من الموسم والبالغ 17، والذي يعود إلى سنتين ماضيتين أيضاً في تلك الحملة المظفرة التي قادها غوارديولا في موسم 2010/2011. وهو ما يعني أن بوسع البارسا تسجيل رقم قياسي جديد في اللقاء مع ملقا بـ18 انتصاراً.