حمى البارسا تعم مدينة جيرونا. / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

كان النادي قد أطلق مبادرة حميدة قبل سنتين، عندما قرر إجراء بعض تمارين الفريق الأول خارج مدينة برشلونة، حيث أقيمت حصص تدريبية في كل من بالافروجيل وريوس.

وبعدما حققت تلك الخطوة نجاحاً منقطع النظير، عاد البارسا مطلع هذا الأسبوع إلى تغيير الأجواء بعيداً عن عاصمة كاتالونيا، إذ خاض نجوم الفريق تدريبهم المسائي ليوم الاثنين بمدينة جيرونا التي تقع في أقصى شمال البلاد، حيث استُقبلوا استقبال الأبطال في ملعب مونتيليفي.

ولدى وصول الفريق إلى أرضية الملعب، سلم القائد كارلس بويول قميصاً يحمل توقيعات لاعبي البارسا إلى رئيس نادي جيرونا، حيث سيُستخدم في حملة لجمع التبرعات لفائدة ضحايا حرائق الغابات التي شهدها الإقليم في الآونة الأخيرة.

وقد غصت جنبات الملعب بما لا يقل عن 7.350 من مشجعي نادي برشلونة، كان جلهم من الشباب الذين أتوا ليعاينوا عن كثب ليونيل ميسي وبقية نجومهم المفضلين. وفي نهاية الحصة، ألقى اللاعبون التحية على الجمهور الحاضر في المدرجات، معربين له عن شكرهم وامتنانهم لحفاوة الاستقبال، بينما رد عليهم الأنصار المتحمسون بتصفيقات حارة وأناشيد الدعم والمؤازرة، علماً أن البعض منهم اصطف في الباب الرئيسي لإلقاء آخر نظرة على أعضاء الفريق لدى خروجهم على متن الحافلة لبدء رحلة العودة إلى برشلونة.