fcb.portal.reset.password

Marc Muniesa estarà uns sis mesos de baixa / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

بعد الإصابة البليغة التي تعرض لها في مباراة أمس أمام هامبورغ، خضع مارك مونييزا لفحوص دقيقة صباح الأربعاء في برشلونة، حيث أكدت التقارير الطبية وجود تمزق في الرباط الصليبي لركبته اليمنى.

ومن المتوقع أن يغيب عن المنافسات لمدة ستة أشهر، بحسب ما أورده اليوم أطباء النادي، الذين أعلنوا أن المدافع الشاب سيخضع لعملية جراحية لم يتحدد تاريخ إجرائها بعد.

وكان ابن العشرين ربيعاً قد أصيب في ركبته خلال مباراة الأربعاء، التي كانت المحطة الأولى في استعدادات البارسا للموسم المقبل. ففي بداية الشوط الثاني، سقط صاحب القميص رقم 5 على أرضية الملعب بعد اشتراك مع أحد لاعبي هامبورغ، ليُعوض على الفور بعدما تعذر عليه مواصلة اللعب.

وبعدما أُجريت له فحوصات أولية في ألمانيا مساء أمس، أعرب أعضاء الطاقم الطبي عن قلقهم بشأن الإصابة، إذ لم يستبعدوا تمزق أحد أربطة الركبة. ولسوء الحظ، تأكدت تلك المخاوف صباح اليوم، مما يعني أن المدافع الشاب الكاتالوني سيبقى بعيداً عن المستطيل الأخضر لما لا يقل عن نصف سنة.

الرجوع الى أعلى الصفحة