.كان ملعب التدريب الصغير مسرحاً لحصة تدريبية مفتوحة للجمهور، حيث تواجد 13855 شخصاً لحضور تدريبات نجوم فريق البارسا الأول.

اضطلع جوردي رورا بمهمة قيادة هذه الحصة التدريبية، حيث فضّل تيتو فيلانوفا أن يبقى جالساً لكي يكون الانتباه مسلطاً على اللاعبين بشكل كامل. كما أنهى مدرب الفريق الأول بعض الأمور داخل مكاتب كامب نو.

خروج أدريانو كإجراء وقائي
خاض الفريق تمارين الإحماء الاعتيادية ثم قام بتمرين خاص ومكثّف للاستحواذ على الكرة تعرّض خلاله أدريانو كوريا لالتواء في كاحله وتم إيقافه عن الاستمرار في التدريب كإجراء وقائي. أما إريك أبيدال، الذي صفّق له الجمهور طويلاً، فقد تدرّب بمفرده. وكذلك كان الحال بالنسبة إلى فالديز، الذي يتّبع نظاماً خاصاً في التدريب. شارك في هذه الحصة أيضاً لاعب الفريق الرديف أوير أولازابال.

وشهد التدريب جملة مفاجآت أسعدت الجماهير، بما فيها ظهور الشخصيات الكرتونية الخاصة بالنادي. وفي نهاية التدريب، ركل اللاعبون الكُرات باتجاه الجماهير، وحالف الحظ بعض الحضور بأن التقطوا صوراً مع أبطالهم وحصلوا على توقيع منهم للذكرى.