Iniesta, a la roda de premsa d'aquest dijous. FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

بعد الهزيمة القاسية مساء الثلاثاء في أليانز أرينا، عقد أندريس إنييستا عصر اليوم مؤتمراً صحفياً عقب استئناف تدريبات الفريق في المدينة الرياضية جوان غامبر، حيث قام بتحليل شامل لمباراة برشلونة في ميونيخ، محاولاً شحذ الهمم للتطلع إلى الأمام والمضي قدماً نحو لقب الليغا الذي بات على مرمى حجر.

واستحضر لاعب وسط البلاوغرانا سيناريو لقاء ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال أمام الفريق الألماني، مؤكداً أن "الخصم تفوق علينا في جميع الجوانب. لكن ذلك لم يكن نتيجة لتخاذلنا، بل بكل بساطة لأنهم يمرون بأفضل حالاتهم وكانوا أفضل وأقوى منا. يجب الاعتراف بذلك".

كما فند الادعاءات التي تقول بنهاية حقبة هذا الفريق، معتبراً ذلك "في غير محله".

وقال إنييستا بنبرة حازمة: "خلال السنوات الخمس الأخيرة، فزنا بدوري الأبطال مرتين، ونحن مقبلون على خطف لقبنا الخامس في الليغا، أضف إلى ذلك كؤوس السوبر التي حصدناها كذلك. بالنسبة لي، يمكن الحديث عن نهاية حقبة هذا الفريق عندما تمضي فترة طويلة على آخر لقب فزنا به".

وتابع صاحب القميص رقم 8: "لا أقول إننا سنسجل خمسة أهداف، ولكننا سنكون مطالبين باللعب كما لو كانت مباراة نهائية. عندما يبدو أنك خسرت كل شيء، آنذاك تحصل أشياء غير متوقعة، ولذلك علينا أن نقاتل تى النهاية".

لقب الليغا في الأفق

قبل مباراة العودة ضد البايرن، قد يحسم برشلونة درع بطولة الدوري الأسباني نهاية هذا الأسبوع عندما يحل ضيفاً على أتليتيك بيلباو. ولكن ذلك يتوقف على فوز البلاوغرانا في ملعب سان ماميس مقابل اكتفاء ريال مدريد بالتعادل أو الخسارة أمام جاره أتليتيكو في دربي العاصمة الأسبانية.

وختم إنييستا بالقول: علينا الآن أن نحول تركيزنا على الليغا. يجب أن نعود بالانتصار من بيلباو لكي نقترب أكثر من الفوز باللقب".