fcb.portal.reset.password

جوردي ألبا يحتفل بهدفه في مرمى سلتيك. FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

اضطلع جوردي ألبا بدور البطولة مساء الثلاثاء في الكامب نو، حيث سجل هدفاً قاتلاً في الأنفاس الأخيرة من عمر المباراة التي جمعت بين برشلونة وضيفه سلتيك غلاسغو، ليخطف لفريقه فوزاً كان يبدو بعيد المنال أمام خصم وقف سداً منيعاً في الدفاع.

وقال الظهير الأيسر الكاتالوني "لقد أظهر هذا الفريق أن بالإمكان الفوز في الدقيقة الأخيرة. لقد جاء هذا الفوز بجدارة واستحقاق".

وكان ابن أوسبيتاليت من أكثر لاعبي البلاوغرانا إصراراً في مباراة الجولة الثالثة من دوري أبطال أوروبا، حيث نجح في مهامه الدفاعية والهجومية على حد سواء. وتابع صاحب القميص رقم 18 بالقول: "أتمنى أن نعيش أمسيات أوروبية كثيرة مثل هذه. نحن سعداء برفع رصيدنا إلى تسع نقاط، ونتمنى أن نواصل على هذا المنوال".

بالإضافة إلى جوردي ألبا، تحدث بعض من زملائه إلى ممثلي وسائل الإعلام بعد الفوز الصعب على سلتيك غلاسغو.

وفي ما يلي أبرز تصريحات لاعبي الفريق الكاتالوني:

مارك بارترا

"نصحني تيتو بأن أحافظ على هدوئي وأن ألعب وفق أسلوبي المعتاد، أن ألعب كرة قدم بسيطة".

"بذلنا جهداً جهيداً للفوز بالنقاط الثلاث وقد لعبنا مباراة رائعة".

"لم يحالفنا الحظ عندما تلقينا الهدف الأول. لعبنا جيداً وقد حرمناهم من الكرة بشكل كامل تقريباً".

"لقد اقتربنا من التأهل إلى دور خروج المغلوب، وهذا هو هدفنا في هذه المرحلة، وعلينا أن نمضي قدماً".

"ساعدني تيتو كثيراً، وقد اختار اللحظة المناسبة لإشراكي. إنه يعرفني جيداً كما يعرف الفريق حق المعرفة. إنه يوم من أسعد أيامي منذ أن التحقت بالنادي. كل لاعب يحلم بهذه اللحظة".

أندريس إنييستا

"بعدما سجلوا الهدف، تقوقعوا في الدفاع، مما صعب علينا إمكانية الاختراق. لو لم نفز اليوم لكان ذلك أمراً غير منصف".

"كنا واثقين أن الكرة ستعبر خط المرمى عاجلاً أم آجلاً. كان من الممكن أن نسجل قبل ذلك، لكن المباراة لا تنتهي إلا بإطلاق صافرة النهاية".

"ليس من السهل أبداً الحفاظ على التركيز في الدفاع عندما يكون فريقك متقدماً في الهجوم طوال المباراة. لقد كان مارك وماسكيرانو رائعين هذه الليلة".

"كان هدفنا يتمثل في حصد تسع نقاط. لا يمكن أن نحلم بموقع أفضل من الذي نحتله الآن في مجموعتنا".

خافيير ماسكيرانو

"لا يكل الفريق من الضغط في الهجوم. كان بالإمكان أن نستسلم، لكننا بقينا نحاول بكل ما أوتينا من قوة حتى النهاية".

"أعتقد أن النتيجة كانت عادلة، فقد سددنا 11 أو 12 كرة على المرمى، بينما سدد الخصم مرة واحدة".

"إن هذا الموسم الحالي يعلمنا أن المباريات لا تنتهي إلى بعد إطلاق الصافرة النهائية".

"لو لم ألمس الكرة، أعتقد أن فيكتور كان سيصدها. لم يقف الحظ إلى جانبي هذه الليلة".

بيدرو روديغيز

"تعين علينا قلب تخلفنا في عدد من المباريات. ذلك ليس بالأمر السهل، ويتعين علينا أن نشيد بهذا الفريق. إنه فريق لا يستسلم أبداً".

"لعبت بارتياح، لكن الحظ لم يحالفني أمام المرمى، للأسف الشديد".

"عندما تفقد الكرة في الهجوم، عليك أن تتحول بسرعة إلى الدفاع والسعي إلى استرجاعها في أقرب وقت ممكن. هذا جزء من مهمتي!".

الرجوع الى أعلى الصفحة