fcb.portal.reset.password

Busquets i Xavi celebren el 2-1 contra l'Atlètic de Madrid / FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

فابريغاس وميسي وإنييستا يحتفلون بالهدف الثاني في مرمى مالقة. / FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

عاد برشلونة بفوز ثمين 1-3 من ملعب مالقة في قمة مباريات الجولة التاسعة عشرة، مسدلاً الستار على النصف الأول من الليغا برصيد 55 نقطة من أصل 57 ممكنة، وهو رقم قياسي لم يسبق لأي فريق أن بلغه في هذه المرحلة من الموسم في تاريخ الدوري الأسباني.

وافتتح ليونيل ميسي سجل أهداف الفريق الكاتالوني في الشوط الأول، ليضاعف سيسك فابريغاس تقدم أبناء المدرب تيتو فيلانوفا مباشرة بعد العودة من الاستراحة، بينما اضطلع البديل تياغو ألكانتارا بحسم النتيجة على بُعد عشر دقائق من النهاية، قبل أن يحرز بونانوتي هدف الترضية لأصحاب الأرض في الأنفاس الأخيرة من عمر المباراة.

وبذلك يكون البلاوغرانا قد ضرب بيد من حديد في أول محطة من مواجهته الثلاثية مع أبناء المدرب مانويل بيليغريني، حيث سيعود الفريقان للتقابل من جديد يوم الأربعاء في الكامب نو ضمن ذهاب ربع نهائي كأس الملك، على أن تقام مباراة الإياب في ملعب لاروساليدا في الأسبوع التالي.

وبانتزاع ثلاث نقاط قيِّمة من جنوب الأندلس ليلة الأحد، يكون برشلونة قد حصد فوزه الثاني عشر على التوالي والثامن عشر في الإجمال منذ انطلاق فعاليات موسم 2012-2013 في دوري الليغا، حيث مازال يحافظ على سجله خالٍ من الهزيمة بعد 19 مباراة، علماً أنه بات على بعد أربعة انتصارات متتالية من معادلة رقه القياسي الذي حققه تحت إمرة المدرب السابق بيب غوارديولا، عندما حصد 16 فوزاً متتابعاً بين أكتوبر 2010 وفبراير 2011.

وبعدما قطع منتصف الطريق نحو استعادة عرش الليغا، يواصل برشلونة تربعه على صدارة الترتيب متقدماً بفارق 11 نقطة عن مطارده المباشر أتليتيكو مدريد، بينما ارتفع الفارق إلى 18 نقطة عن ريال مدريد، الذي تعثر مرة أخرى واكتفى بالتعادل السلبي مع أوساسونا مساء السبت.

الرجوع الى أعلى الصفحة