fcb.portal.reset.password

ميسي يصافح فيلانوفا في بداية حصة الخميس. FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

استعاد نادي برشلونة لاعبيه الدوليين الثمانية عشر الذين غابوا عن صفوفه خلال الأيام العشرة الأخيرة حيث شاركوا مع منتخباتهم الوطنية في مباريات ودية ورسمية.

وكان ليونيل ميسي وخافيير ماسكيرانو وأليكسيس سانشيز آخر الملتحقين بالمدينة الرياضية جوان غامبر.

وبينما خاض الأرجنتينيان تدريبات الفريق بشكل عادي مساء الخميس، لم يتمكن المهاجم التشيلي من المشاركة في التمارين بعدما كشفت الفحوصات الطبية تعرضه لتمزق عضلي في فخذه الأيسر.

وبذلك يكون صاحب القميص رقم 9 ثالث لاعب يعود إلى صفوف البارسا بمشاكل صحية بعد المشاركة الدولية الأخيرة، حيث سيغيب أندريس إنييستا بدوره عن أجواء التباري بين 10 و15 يوماً بسبب إصابته في عضلة فخذه الأيمن، فيما لم يحضر جوردي ألبا تدريبات اليوم بعد تعرضه لنزلة برد، حيث سيُقيِّم الجهاز الطبي درجة إصابته يوم الجمعة قبل اتخاذ قرار بشأن جاهزيته للسفر مع الفريق إلى خيتافي صباح السبت.

يُذكر أن حصة الخميس هي الأولى التي أدارها المدرب تيتو فيلانوفا هذا الأسبوع بحضور جميع عناصر الفريق ضمن التحضيرات للجولة الرابعة من فعاليات الليغا الأسبانية، علماً أن لاعب البارسا "ب"، كريستيان تيو، كان حاضراً في تدريبات الفريق الأول كعادته.


الرجوع الى أعلى الصفحة