fcb.portal.reset.password

Neymar i Alves celebren un dels gols de Brasil / FOTO: www.fifa.com

Neymar celebra el gol marcat a la final de la Copa Confederacions / FOTO: www.fifa.com

فازت البرازيل على أسبانيا بثلاثية نظيفة في نهائي كأس القارات على ملعب ماراكانا الأسطوري الذي شهد مشاركة 11 لاعباً من نادي برشلونة.

وبينما كان نيمار وداني ألفيش في التشكيلة الأساسية التي اختارها لويس فليبي سكولاري، أقحم مدرب لاروخا فيسنتي دل بوسكي ستة من سفراء النادي الكاتالوني في الفريق الذي بدأ به المباراة، حيث أشرك بيكيه وتشافي وإنييستا وبوسكيتس وجوردي ألبا وبيدرو، قبل أن ينضم إليهم دفيد فيا في الشوط الثاني.

وحقق أصحاب الأرض بداية مثالية عندما تمكن فريد من افتتاح باب التسجيل منذ الدقيقة الثانية من عمر اللقاء، بعد خطأ في التغطية الدفاعية.

وبعد ذلك، كثف البرازيليون ضغطهم على حامل الكرة منتهجين دفاعاً متقدماً حرم الأسبان من إيجاد ضالتهم عبر أسلوبهم المعتاد المبني على النقلات السريعة والكرات القصيرة والاختراقات من العمق وعبر الجناحين.

وفي الدقائق الأخيرة من عمر الشوط الأول، كان أبطال العالم أقرب إلى تعديل النتيجة عن طريق بيدرو، الذي انسل من الجهة اليمنى وهزم الحارس قبل أن ينجح دفيد لويز في تشتيت الكرة من على خط المرمى، منقذاً فريقه من هدف التعادل.

ولم تمر سوى لحظات قليلة على تلك الهجمة الأسبانية الخطيرة، حتى تمكن نيمار من مضاعفة النتيجة بقذيفة صاروخية أنهى بها هجوماً مضاداً سريعاً.

وفور العودة من الاستراحة، سجل فريد الهدف الثاني له في المباراة والثالث لفريقه بتسديدة أرضية محكمة، قبل أن يضيع سيرخيو راموس ركلة جزاء أعلن عنها الحكم إثر إسقاط خيسوس نافاس داخل المنطقة المحرمة.

ثم ازدادت متاعب لاروخا بعد طرد جيرارد بيكيه في منتصف الشوط الثاني، حيث نال البطاقة الحمراء مباشرة إثر عرقلة نيمار الذي نجح في مراوغته وكان في طريقه للانفراد بالحارس كاسياس.

وبعد أدائه المذهل في النهائي، اختير نيمار رجل المباراة للمرة الرابعة في هذه البطولة، كما نال الكرة الذهبية باعتباره أفضل لاعب في نسخة 2013 من كأس القارات.

الرجوع الى أعلى الصفحة