بيدرو في المؤتمر الصحفي يوم الخميس. / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

بعدما وضعت المباريات الدولية أوزارها، تعود عجلة منافسات الأندية إلى الدوران بدءاً من نهاية هذا الأسبوع، حيث سيخوض برشلونة فعاليات الجولة الرابعة من الدوري الأسباني عندما يحل ضيفاً على خيتافي مساء السبت.

وكان بيدرو رودريغيز من بين لاعبي البلاوغرانا العائدين بعد المشاركة مع منتخباتهم الوطنية على مدى الأيام العشرة الأخيرة. وقد أكد ابن جزر الكناري في مؤتمر صحفي يوم الخميس أن البارسا سيعمل جاهداً من أجل الحفاظ على فارق خمس نقاط الذي يفصله عن ريال مدريد قبل حلول موعد المباراة التي ستجمع الفريقين على أرضية الكامب نو يوم 7 أكتوبر.

وقال صاحب القميص رقم 17 "سيكون من الجيد الحفاظ على تقدمنا هذا حتى مباراة الكلاسيكو"، مذكراً بأن أباء تيتو فيلانوفا ينتظرهم "طريق شاق وطويل" قبل ملاقاة فريق العاصمة الأسبانية، مؤكداً في الوقت ذاته أن رفاقه مقبلون على مواجهة "خصوم أقوياء مثل خيتافي".

مباراة مفصلية

يعتبر بيدرو أن نتيجة موقعة السبت ستكون مفصلية بالنسبة لمشوار الفريق في الموسم الحالي، مدركاً في الآن نفسه مدى صعوبة المهمة أمام خصم شرس بحجم خيتافي. وقال مهاجم برشلونة "إنها مباراة بالغة الأهمية ولا يمكننا أن نخسرها، فنحن ندرك جيداً أن الأمر يتعلق بجولة مفصلية بالنسبة لنا".

كما أكد المهاجم الدولي الأسباني أن نجوم البلاوغرانا لن يكونوا في نزهة عندما تطأ أقدامهم أرضية كوليسيوم ألفونسو بيريز، موضحاً أن "هذا الملعب أصغر [من أغلب الملاعب الأخرى]، كما أن الفريق المضيف يمارس ضغطاً كبيراً وبأكبر عدد من اللاعبين"، مضيفاً أن "صعوبة هذا الملعب تضاهي صعوبة ملعبي أوساسونا أو أتليتيك بيلباو".

ورغم كل ما سيجده الفريق من معوقات في خيتافي، إلا أن بيدرو يؤكد عزم رفاقه على دخول غمار المباراة "بعقلية قوية، لأننا نعرف أهمية ما نراهن عليه هناك".

بداية مثالية

على المستوى الشخصي، بدا مهاجم البارسا مرتاحاً للمستوى الذي ظهر به في مطلع الموسم الحالي، معرباً عن سعادته بالحظ الذي حالفه أمام المرمى حتى الآن، مؤكداً أن تمكنه من هز الشباك ساعده على تعزيز ثقته بنفسه.

وقال بيدرو "إنني على خير ما يرام، وأتمنى أن أستمر على هذا المنوال. تحدوني رغبة جامحة وأتمتع بثقة كبيرة، كما أن الحظ يقف إلى جانبي أمام المرمى".

كما ذَكَّر صاحب القميص رقم 17 بما عاناه بسبب لعنة الإصابات الموسم الماضي، مما حرمه من إيجاد الإيقاع المنشود، حيث أوضح في ختام حديثه: "تعرضت حينها لإصابتين متتاليتين وهذا أثر فيَّ بعض الشيء، إذ غبت عن بعض المباريات وكان بودي أن أحضر التدريبات مع الرفاق".

في انتظار المكافأة

بخصوص أداء أليكسيس سانشيز وسيسك فابريغاس في بداية هذا الموسم، أكد بيدرو أنهما "يبذلان أقصى جهودهما في التدريبات، وهما في أحسن أحوالهما، لكن الحظ مازال يعاكسهما أمام المرمى. لا شك أن المكافأة ستأتي قريباً وسيتمكنان من التسجيل".