ميسي هز الشباك في جميع المباريات الخمس عشرة الأخيرة ضمن منافسات الليغا. / FOTO: ARXIU FCB

يتجدد اللقاء بين ريال مدريد وبرشلونة عصر السبت في الدوري الأسباني، بعد أيام قليلة من اللقاء الذي جمعهما ضمن نصف نهائي كأس الملك. وفي ما يلي، استعراض لأبرز إحصائيات الفريقين قبل كلاسيكو الليغا في البيرنابيو:

- مهما كانت النتيجة، فإن برشلونة سيغادر ملعب سانتياغو بيرنابيو وهو متفوق عن ريال مدريد بأكبر فارق من النقاط في تاريخ الليغا (13، 16 أو 19 نقطة).

- مرت أربعة مواسم على آخر مرة مُني فيها برشلونة بالخسارة في ملعب ريال مدريد ضمن فعاليات الدوري الأسباني، حيث حقق ثلاثة انتصارات مقابل تعادل واحد.

- إذا لم يخسر هذا السبت، فإن برشلونة سيعادل أو يتخطى سلسلة نتائجه الإيجابية في كلاسيكو الليغا، والتي حققها في موسمي 1969-1970 و 1973-1974.

- خلال تلك الفترة، فاز برشلونة ثلاث مرات في البيرنابيو مقابل تعادلين اثنين.

- خلال العقد الماضي، لم يخسر البلاوغرانا سوى ثلاث مرات في ملعب ريال مدريد ضمن منافسات الدوري الأسباني.

- فاز برشلونة في مدريد 17 مرة، كانت 5 منها في السنوات العشر الأخيرة.

- كان جوردي رورا ضمن قائمة فريق برشلونة الذي واجه الميرينغي خلال موسم 1990-1991، ولكنه لم يشارك في المباراة.

- الهزيمة الأخيرة لريال مدريد في عقر داره أمام برشلونة تعود شهر إلى ديسمبر 2011 ... حين عاد البلاوغرانا منتصراً 1-3.

- سجل ليو ميسي ثلاث مرات في آخر أربع زيارات قام بها برشلونة إلى ملعب ريال مدريد.

- النجم الأرجنتيني في صفوف برشلونة يحمل الرقم القياسي من حيث السجل التهديفي في مباريات متتالية ضمن فعاليات الليغا، حيث تمكن من هز الشباك في جميع الجولات الـ15 الأخيرة.

- تشافي صنع 3 من آخر أهداف ميسي الأربعة في شباك ريال مدريد.

- سجل كريستيانو رونالدو أربعة أهداف في مباريات الكلاسيكو الأربع الأخيرة ضمن فعاليات الدوري الأسباني.