fcb.portal.reset.password

جوردي رورا. FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

أكد جوردي رورا أن ريال مدريد سيكون خصماً صعب المراس رغم الغيابات الكثيرة في صفوفه يوم الأربعاء والنتائج السلبية التي سجلها الفريق الملكي في الليغا خلال النصف الأول من الموسم الحالي، حيث يتخلف بفارق 15 نقطة عن المتصدر برشلونة.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقده عشية مباراة الكلاسيكو التي ستدور رحاها بين المرينغي والبلاوغرانا في ملعب سانتياغو بيرنابيو ضمن ذهاب نصف نهائي كأس الملك، قال المدرب المساعد "رغم غياب بعض من لاعبيه المهمين، أنا مقتنع أن الفريق يملك بدلاء على أعلى مستوى. لا أعتقد أن ذلك سيؤثر بشكل كبير".

وقال رورا "صحيح أننا نملك أفضلية كبيرة في الليغا، حيث نحتل الصدارة بفارق مريح، ولكن الأمر سيكون مختلفاً في هذه المباراة. الأمر هنا يتعلق بمسابقة أخرى لم يُحسم فيها أي شيء بعد. الريال يزداد خطورة عندما يكون في وضعية كهذه".

إلى البيرنابيو بطموح كبير

يتوقع رورا أن خصم موقعة الأربعاء "سيلعب باندفاع كبير وندية شديدة"، مؤكداً أن الريال "سيكون منافساً صعب المراس". ولهذا السبب بالذات، حث لاعبيه على دخول غمار نصف نهائي كأس الملك "بنفس الطموح الذين يحدوهم في المسابقات الأخرى".

وقال القائم بأعمال المدير الفني، في ظل غياب تيتو فيلانوفا، "سنحاول أن نظهر بنفس المستوى الذي أظهرناه دائماً في البيرنابيو. سنحاول اللعب وفق نهجنا المعتاد، كما سنسعى لفرض أسلوب لعبنا والحصول على نتيجة جيدة".

وأضاف رورا: "كل طرف من الطرفين سيقدم أقصى ما لديه، كلٌّ حسب طريقته الخاصة".

هدوء ورباطة جأش

سيخوض جوردي رورا تجربته الأولى على رأس إدارة فريق برشلونة في الكلاسيكو. وقد علق على ذلك بالقول: "آخذ هذا الأمر بكل هدوء وبشكل طبيعي. إنها مباراة مثل سائر المباريات وأنا لن ألعب فيها. الأطراف الفاعلون هم هؤلاء اللاعبون الخارقون للعادة".

ورداً على أسئلة الصحفيين بشأن ما إذا كان يعتبر فريقه مرشحاً للخروج منتصراً من هذه المواجهة، ختم رورا بالقول: "علمتنا التجربة أنه عندما يلتقي هذان الفريقان فيما بينهما، فإن الأمور لا تُحسم أبداً في مباراة الذهاب. مباريات الكلاسيكو غالباً ما تكون متكافئة بين الطرفين وعادة ما تُحسم بجزئيات دقيقة".

 

الرجوع الى أعلى الصفحة