Jordi Roura / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

بعد التأهل الصعب إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب باريس سان جيرمان، أعرب جوردي رورا عن فخره بما أظهره الفريق من قتالية وقدرة على تدارك الموقف بعدما كان متراجعاً في النتيجة.

وقال المدرب المساعد في مؤتمر صحفي: "أنا سعيد جدا وفخور بهذا الفريق. لعبنا مباراة صعبة للغاية. مرة أخرى أظهر برشلونة ما هو قادر عليه".

وأضاف المدرب الكاتالوني: "يجب أن نكون فخورين بهذا التأهل الجديد. لكن طموحنا لا يتوقف عند هذا الحد. طموحنا يتجاوز مجرد التأهل إلى الدور قبل النهائي".

"إن مجرد حضور ميسي يؤثر على معنويات الفريق الخصم ونفسية لاعبيه. وبعد الهدف، لعب باحتراز كبير لتجنب تكرار الإصابة"

كما أوضح مساعد تيتو فيلانوفا أن مشاركة ليونيل ميسي كانت تدخل ضمن مخططات الفريق، مؤكداً أن إقحامه "كان أمراً متوقعاً، وخاصة إذا كانت النتيجة لا تصب في صالحنا خلال إحدى مراحل المباراة. مشاركته لبضع دقائق لم يكن ليسبب أي مشكل".

وتابع رورا بالقول "إن مجرد حضور ميسي يؤثر على معنويات الفريق الخصم ونفسية لاعبيه. وبعد الهدف، لعب باحتراز كبير لتجنب تكرار الإصابة".

كما أشاد رورا بأداء فيكتور فالديز في حماية مرمى برشلونة، مؤكداً أن الحارس الكاتالوني "كان رائعاً"، موضحاً في الوقت ذاته أن حامي عرين البلاوغرانا "لعب على مستوى عال جدا في المباريات الأخيرة، حيث ساعدنا كثيراً، وخصوصاً في الكرات الثابتة".

وأخيراً، أوضح المدرب المساعد أن برشلونة لا يهمه من سيكون المنافس المقبل، مؤكداً أن هدف الفريق يتمثل في بلوغ النهائي الثالث له على ملعب ويمبلي "بغض النظر عن اسم الخصم الذي سنواجهه"، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن "الفرق الأربعة الأفضل هي التي بقيت في السباق على اللقب".