جوردي رورا في مباراة بلد الوليد-برشلونة يوم السبت. / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

قال جوردي رورا في مؤتمر صحفي إن حصيلة هذا العام "إيجابية للغاية، بل إنها أفضل حصيلة ممكنة، حيث سننهي السنة بسجل باهر على المستوى الرياضي، كما أن مغادرة تيتو المستشفى تجعلنا سعداء إلى أقصى درجة."

بعد كل ما عاشه نادي برشلونة من تقلبات هذا الأسبوع، استلم رورا دفة الفريق في المباراة ضد بلد الوليد، حيث حاول إضفاء جو من الهدوء والسكينة على المجموعة. وقال المدرب المساعد في هذا الصدد: "لقد كان الوضع معقداً. كانت تنتظرنا مباراة فريدة بعد أسبوع فريد. تمكنا من تسجيل هدف في الشوط الأول، وقد منحنا ذلك بعض الارتياح في بقية المباراة".

تيتو يغادر المستشفى

وعن حالة فيلانوفا الصحية، قال رورا أمام حشد من الصحفيين: "كنا في غرفة الملابس عندما علمنا أن تيتو خرج من المستشفى. أخبرنا أعضاء الفريق بذلك وقد كان الجميع سعيدا للغاية، مما أعطانا مزيداً من التحفيز". ثم تابع مساعد المدرب بالقول: "الشيء الوحيد الذي كان يمكننا القيام به هو الفوز من أجله".

كما أكد رورا أن "القرار بشأن تشكيلة الفريق كان قد اتُخذ قبل يوم الأربعاء. تحدثت إلى تيتو لبعض الوقت، إذ تطرقنا فقط لبعض التفاصيل الصغيرة". وختم بالقول: "لم أشعر بالخوف حتى بعد هدف بلد الوليد لأني أعرف ما يمكن أن يقوم به هؤلاء اللاعبين".