fcb.portal.reset.password

Tito Vilanova, durant el partit contra el Raja Club Athletic / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

اكتسح برشلونة نادي الرجاء الرياضي نتيجةً وأداءً في السهرة الاحتفالية التي استمتع بها الجمهور المغربي بمدينة طنجة، حيث كان ليونيل ميسي بطل الليلة من دون منازع.

فبعدما غاب عن المباراة التحضيرية الأولى بداعي الإصابة، حقق النجم الأرجنتيني بداية قوية في ظهوره الأول بقميص البارسا منذ أن استلم تيتو فيلانوفا دفة الفريق الأول، خلفاً للمدرب السابق جوزيب غوارديولا. واحتاج صاحب القميص رقم 10 إلى شوط واحد لكي يُسجل ثلاثية شخصية في شباك النسور الخضر، كما منح رفاقه تمريرات حاسمة ساهم من خلالها في دك حصون الفريق البيضاوي بثمانية أهداف نظيفة.

وأشاد فيلانوفا بالأداء الباهر الذي قدمه لاعبه المتألق الفائز بالنسخ الثلاث الأخيرة من الكرة الذهبية، مؤكداً أن ميسي كان العلامة الفارقة في الانتصار الكبير على الرجاء الرياضي، الذي يُعتبر أحد أعرق الأندية في القارة الأفريقية على الإطلاق.

وقال مدرب البارسا بعد المباراة "عندما تضم في صفوفك أفضل لاعب في العالم، فإنك تعرف أن بإمكانه تسجيل الأهداف وصنع الفارق في أي وقت. لقد فعلها ميسي مرة أخرى".

كما اعتبر تيتو أن مباراة المغرب، المقامة تحت شعار "تحيا طنجة"، كانت مناسبة "لكي يحصل اللاعبون على فرصة خوض بعض الدقائق فوق أرضية التباري" أمام فريق "يجبرك على الركض" طيلة الدقائق التسعين.

وأوضح فيلانوفا أنه كان "على علم بقوة الرجاء بعد مشاهدة مباراته أمام أتلتيك بيلباو، لكننا كنا على أتم الاستعداد عندما وطأت أقدامنا عشب الملعب". كما لم يدع المدير الفني الفرصة تمر دون أن ينوه بأداء عناصر الفريق الرديف الذين شاركوا في الاحتفالية الطنجوية، مؤكداً أنهم "يبلون البلاء الحسن دائماً، وقد نجحوا في الظهور بمستوى عالٍ مرة أخرى."

كأس السوبر الكاتالوني

قرر الاتحاد الكاتالوني لكرة القدم إلغاء كأس السوبر الكاتالوني بعدما أعلن نادي برشلونة نيته المشاركة بالفريق الرديف في المباراة التي كانت مقررة ضمن هذه المسابقة يوم 31 يوليو أمام أسبانيول.

وقال فيلانوفا في هذا الصدد: "ربما لا يُرضي قرارنا جميع الأطراف، وأنا أتفهم ذلك. أتمنى أن يتفهم الناس موقفنا. إذ ستتزامن تلك المباراة مع الأسبوع الذي يجتمع فيه كل عناصر الفريق. وبعد تلك المباراة سنخوض مباراتين أخريين في الأسبوع التالي، حيث من المتوقع أن يعود اللاعبون الدوليون إلى صفوف الفريق. لقد أخبرتُ إدارة النادي بكل هذه الأمور التي تشغل بالنا فقرَّرَت اللعب بالفريق الرديف. هذا كل ما في الأمر."

فيا في المسار الصحيح

أقر تيتو فيلانوفا بأن عودة دفيد فيا إلى التدريبات "كانت بمثابة مفاجأة سارة"، مضيفاً أن "الأمر يتعلق بإصابة بليغة تتطلب فترة نقاهة طويلة". كما أكد المدرب أن صاحب القميص رقم 7 "سيحظى بترحيب حار عندما يتعافى تماماً ويصبح جاهزاً للعب. لقد حقق تقدماً كبيراً في الأشهر الأخيرة".

الرجوع الى أعلى الصفحة