fcb.portal.reset.password

تيتو فيلانوفا يتحدث للصحفين في مؤتمر صحفي قبل السفر إلى بامبلونا. / FOTO: MIGUEL RUIZ - FCB

لم يُخف تيتو فيلانوفا امتعاضه من الانتقادات اللاذعة التي انهالت على فيكتور فالديز من كل حدب وصوب خلال الأيام الأخيرة، بعد الخطأ الذي ارتكبه أمام ريال مدريد في آخر أنفاس مباراة إياب كأس السوبر الأسباني، عندما استغل أنخيل دي ماريا تعثره ليسجل الهدف الثاني للضيوف.

وقال مدرب البارسا في مؤتمر صحفي عقده ظهر السبت "إنني أستغرب كل هذه الشكوك المثارة حتى الآن بشأن أداء فالديز. إذا كان النادي قد تُوج بلقب دوري الأبطال أربع مرات، فإنه [فيكتور] كان حاسماً في الظفر بثلاثة من تلك الألقاب. إنه أفضل حارس في العالم يمكن أن يلعب في البارسا، ولا شك في ذلك على الإطلاق".

كما أكد المدير الفني أن حامي العرين "يتمتع بقوة ذهنية كبيرة"، وهذا هو السبب الذي جعله لا يتأثر بموجة الانتقادات التي لم تفارقه منذ ليلة الخميس.

أوساسونا، خصم خطير

سيشهد يوم الأحد أول مباراة رسمية يخوضها برشلونة خارج قواعده، إذ سيحل فريق البلاوغرانا ضيفاً على أوساسونا بمدينة بامبلونا، حيث خسر أبناء كاتالونيا 3-2 الموسم الماضي مما قلص حظوظهم في التنافس على لقب الليغا.

ويعي فيلانوفا جيداً مدى صعوبة المهمة في عاصمة إقليم نافارا، موضحاً أن "إل سادار ملعب عسير بسبب الضغط الكبير الذي يسلطه الجمهور"، مقراً في الوقت ذاته بأن فريقه لن يكون في نزهة أمام أوساسونا بالنظر إلى "أسلوب المدرب منديليبار، التي يتميز بالشجاعة ويمارس ضغطاً متقدماً على خصومه". كما أشار ابن الثانية والأربعين إلى "خصائص لاعبي أوساسونا"، مذكراً بأن المباريات المقامة على ملعب مدينة بامبلونا تشهد "الكثير من ضربات الركنية والكرات الثابتة، وهم يعرفون جيداً كيف يستغلونها".

ورغم أن هذه المباراة تجرى بين ذهاب وإياب كأس السوبر الأسباني، إلا أن مدرب البارسا لا يفكر حالياً سوى في أوساسونا، معتبراً أن "أفضل طريقة لبلوغ مواجهة العودة هي الفوز في اللقاء الذي يسبقها".

سونغ، واثق الخطى

بعدما شارك الوافد الجديد أليكس سونغ في تدريبات السبت مع بقية لاعبي الفريق، سيصطحبه معه فيلانوفا في الرحلة إلى عاصمة نافارا يوم الأحد، حيث قال المدير الفني إن اللاعب الكاميروني المنتقل حديثاً إلى الكامب نو "بدأ يتمرن مع المجموعة قبل أيام قليلة، لكن الوقت كان كافياً لكي نشرح له بعض الأشياء المتعلقة بالتموقع، سواء لعب في قلب الدفاع أم شارك في محور الارتكاز".

ورغم أن تيتو لا يعرف بعد ما إذا كان سيُقحم سونغ في المباراة، إلا أنه بدا راضياً تماماً على المستوى الذي ظهر به لاعبه الجديد في الحصص التدريبية التي خاضها حتى الآن، مؤكداً أنه "يتأقلم بسرعة، إذ جاء من فريق بأسلوب يشبه طريقة لعبنا، حيث يحاول امتلاك الكرة".

وعلى صعيد آخر، لم يذكر فيلانوفا سبب غياب أندريو فونتاس وجوناتان دوس سانتوس وابراهيم أفلاي عن قائمة اللاعبين الذين استدعاهم المدرب للسفر إلى عاصمة نافارا، مقراً في الوقت ذاته بإمكانية رحيل بعض اللاعبين عن الفريق قبل تاريخ إغلاق سوق الانتقالات الصيفية، يوم 31 أغسطس، ولو أنه أشار كذلك إلى "احتمال بقاء هؤلاء الثلاثة".

لا غنى عن تيو

كذَّب المدير الفني كل الشائعات التي راجت مؤخراً حول إمكانية إعارة كريستيان تيو، مؤكداً بشكل قاطع أنه "لم يكن أبداً ضمن قائمة المرشحين للرحيل"، موضحاً أنه "كان من الواضح جداً أن يبقى ضمن الفريق الأول، فهو لاعب استثنائي وبخصائص فريدة. إنه شاب ومازال أمامه هامش لتطوير مهاراته، لكنه يملك قدرة هائلة على خلق المساحات والتخلص من الخصوم في المواجهات الثنائية. هناك قلة قليلة من اللاعبين الذين بإمكانهم بلوغ هذا المستوى".

الرجوع الى أعلى الصفحة