تيتو فيلانوفا يتابع المباراة عن كثب. / Photo Miguel Ruiz

بعد فوز برشلونة مساء الثلاثاء على سبارتاك موسكو في ملعب لوزنيكي، هنأ تيتو فيلانوفا لاعبي فريقه الذين "أظهروا مرة أخرى علو كعبهم ورغبتهم الجامحة في المضي قدماً، حيث تأقلموا بسهولة مع الظروف المناخية وحالة أرضية الملعب".

جدية ورباطة جأش

أكد المدير الفني الكاتالوني أن مباراة موسكو اكتست طابع الجدية، موضحاً أنه كان "على علم بأن الظروف ستكون صعبة، لكننا تأقلمنا معها بسهولة".

وقارن فيلانوفا حصيلة فريقه الدفاعية في موقعة لوزنيكي مع مواجهة غلاسغو قبل أسبوعين، حيث قال إن "سلتيك خلق آنذاك فرصاً أقل [من سبارتاك اليوم] لكنه سجل منها هدفين. قد تتغير الأمور من مباراة إلى أخرى، لكني أعتقد أن فريقنا يدافع بشكل جيد على العموم".

كما أعرب تيتو عن ارتياحه لضمان التأهل إلى ثمن النهائي قبل الدخول في حسابات ضيقة هو في غنى عنها. وقال مدرب البلاوغرانا "إنه كان من المهم حسم الموقف منذ اليوم. ذلك أن كل الاحتمالات تبقى واردة في مباراة كرة القدم، علماً أننا سنستقبل بنفيكا، الذي يُعتبر فريقاً كبيراً".

إشادة خاصة بليونيل ميسي

مرة أخرى، نال النجم الأرجنتيني كل الثناء من مدربه بعدما اضطلع بدور البطولة في فوز البلاوغرنا على سبارتاك في عقر داره، حيث سجل صاحب القميص رقم 10 ثنائية شخصية وصنع هدف داني ألفيش الأول. وقال فيلانوفا في مدح ميسي "إنه لا يكف عن إبهارنا أبداً، فهو متعطش دائماً لتسجيل الأهداف ومساعدة الفريق. إنه يقدم لنا الكثير سواء في الهجوم أو في الدفاع".