fcb.portal.reset.password

ستكون الأعين شاخصة على سداسي برشلونة في ثمن نهائي المونديال

 

أُسدل الستار يوم الخميس على فعاليات دور المجموعات لكأس العالم البرازيل 2014، حيث سيكون ستة لاعبين من برشلونة مقبلين على خوض غمار مباريات ثمن النهائي مع منتخبات البرازيل والأرجنتين وتشيلي. وفيما يلي، نستعرض حصيلة نجوم البلاوغرانا المؤهلين للدور الثاني وخصومهم في أولى محطات مرحلة خروج المغلوب.

ليو ميسي: يمر نجم برشلونة والأرجنتين بأفضل فتراته. فقد تمكن من هز الشباك في المباريات الثلاث، مسجلاً أهدافاً حاسمة أنقذت فريق أليخاندرو سابيلا من أزمة نتائج بدت وشيكة في أكثر من مناسبة. وأحرز صاحب القميص رقم 10 هدفه الأول ضد البوسنة بتسديدة من خارج منطقة الجزاء حيث أرسل كرة مقوسة استقرت في الزاوية اليمنى، بينما كان منتخب بلاده يعاني الأمرين أمام فريق يشارك لأول مرة في المونديال. كما جاء هدفه الثاني في ظروف مماثلة، حيث كانت المواجهة ضد إيران في طريقها إلى التعادل السلبي، قبل أن يُطلق ميسي قذيفة أخرى لم تترك أي حظ لحارس تيم ملّي مانحاً الفوز الثاني لأبناء بلاده في الوقت المحتسب بدل الضائع ومعه بطاقة التأهل إلى ثمن النهائي. ثم أضاف ثنائية أخرى لرصيده في المباراة الثالثة ضد نيجيريا يوم الاربعاء، رافعاً بذلك رصيده الشخصي إلى أربعة أهداف ليعتلي صدارة هدافي البطولة مناصفة مع نجم البلاوغرانا الآخر البرازيلي نيمار. كما يُعتبر ميسي اللاعب الوحيد الذي حظي بجائزة رجل المباراة ثلاث مرات في نهائيات 2014.


نيمار جونيور: إنه قائد هجوم الفريق البرازيلي بلا منازع، حيث سجل أربعة أهداف في ثلاث مباريات ليقود أصحاب الضيافة إلى تصدر المجموعة الأولى بعد الفوز على كرواتيا (3-1) والكاميرون (4-1) والتعادل السلبي ضد المكسيك. وقد اختير أفضل لاعب في المباراتين اللتين شهدتا انتصار فريقه، مسجلاً ثنائية شخصية في كل منهما. وبفضل أهدافه الأربعة في هذه المباريات الثلاث (249 دقيقة)، ارتقى مهاجم برشلونة إلى المركز السادس في ترتيب الهدافين البرازيليين على مر التاريخ.


 

 داني ألفيش: يحظى الظهير الأيمن بكامل الثقة من المدرب سكولاري، الذي أقحمه في جميع المباريات الثلاث، حيث خاض جميع الدقائق الـ270 الممكنة. وفي ثمن النهائي، سيواجه ألفيش ونيمار وميليهما التشيليين المهاجم ألكسيس سانشيز والحارس برافو المنتقل حديثاً إلى صفوف البلاوغرانا.


 

خافيير ماسكيرانو: بخلاف موقعه في قلب الدفاع ضمن صفوف برشلونة، يضطلع المخضرم الأرجنتيني بدور لاعب خط الوسط الدفاعي مع منتخب بلاده، حيث لعب 270 دقيقة كاملة في دور المجموعات، مما يجعل منه ركيزة أساسية من ركائز فريق سابيلا. يزخر ماسكيرانو بخبرة دفاعية واسعة تسمح له باسترداد العديد من الكرات (23)، علماً أنه يتصدر أيضاً قائمة اللاعبين أصحاب أفضل رصيد من التمريرات الناجحة (277 تمريرة؛ 89.4%) في نهائيات 2014. وبعدما ساهم هو وميسي في قيادة الأرجنتين إلى اعتلاء قمة المجموعة السادسة، سيخوض نجما برشلونة امتحاناً عسيراً  ضد سويسرا في ثمن النهائي يوم الثلاثاء.


 

أليكسيس سانشيز: يشكل مهاجم البلاوغرانا الركيزة الأساسية في فريق خورخي سامباولي. فقد لعب 270 دقيقة بالتمام والكمال، وتمكن من افتتاح سجل أهداف منتخب بلاده في كأس العالم خلال المباراة الأولى ضد أستراليا، كما قدم أداء متميزاً أمام كل من أسبانيا وهولندا.


 

كلاوديو برافو: تأكد رسمياً يوم الاربعاء انضمام حارس المرمى التشيلي إلى نادي برشلونة. دافع برافو عن عرين منتخب بلاده في المباريات الثلاث ضمن مرحلة المجموعات. صحيح أن شباكه استقبلت ثلاثة أهداف (واحد ضد أستراليا واثنان ضد هولندا)، بيد أنه يُعتبر من أفضل الحراس في البطولة حتى الآن، حيث حقق نسبة نجاح في التدخلات بلغت 80٪. ويتمثل تحدي برافو المقبل في الوقوف بالمرصاد لزميليه الجديدين نيمار وألفيش وبقية نجوم البرازيل.

 

 


الرجوع الى أعلى الصفحة