fcb.portal.reset.password

Carles Puyol ha rebut l'alta mèdica aquest divendres / FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

بعد طول انتظار، تلقى كارلس بويول التصريح الطبي اليوم الجمعة، حيث أعطاه أطباء النادي الضوء الأخضر للعودة إلى التباري.

فقد مر 220 يوماً على آخر مباراة خاضها الكابتن، عندما شارك مع الفريق الأول ضد ميلان في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا على أرضية ملعب الكامب نو (4-0) يوم 12 مارس 2013.

وخلال فترة التوقف الطويلة هذه، خضع بويول لعملية جراحية على ركبته اليمنى وبعدها لعملية إزالة التكيس من الركبة نفسها.

27 مباراة

على مدى سبعة أشهر وأسبوع واحد، غاب كابتن البلاوغرانا عن 27 مباراة رسمية، إذ لم يشارك في المواجهات الـ15 الأخيرة من الموسم الماضي والـ12 الأولى من الحالي.

وكان بويول قد شارك شارك في جزء من التدريب الجماعي للمرة الأولى يوم 13 سبتمبر، بينما خاض المران بأكمله مع زملائه يوم 26 سبتمبر.

ومنذ ذلك الحين، عمل قائد برشلونة بجد ودون كلل على مدى 22 يوما لاستعادة كامل لياقته في أقرب الآجال، كما شارك في المباراة التدريبية التي جمعت بين لاعبي برشلونة وفريق سانت أندريو (4-1) يوم 10 أكتوبر، في ظل غياب النجوم الدوليين.

وقد كوفئ بويول على جهوده الحثيثة ظهر اليوم الجمعة، حيث تلقى الدعوة للسفر مع الفريق إلى بامبلونا عشية مباراة الجولة العاشرة من الدوري الأسباني ضد أوساسونا.


الرجوع الى أعلى الصفحة