fcb.portal.reset.password

 

كان اللاعبون وأعضاء الجهاز الفني لفريق برشلونة أول من قدموا التعازي في مراسم تأبين المدرب السابق تيتو فيلانوفا، الذي فارق الحياة مساء الجمعة عن عمر يناهز 45 عاماً بعد صراع مرير مع المرض.

وإلى جانب تاتا مارتينو ولاعبيه، حضر المراسم عدد من معاوني المدير الفني الأرجنتيني وموظفي النادي الذين يعملون في الفريق الأول بشكل يومي، إضافة إلى المدير الرياضي أندوني زوبيزاريتا.

ووقف الجميع دقيقة صمت ترحماً على روح فيلانوفا الذي نُصبت له صورة ضخمة في الرواق المخصص لتقديم التعازي بملعب الكامب نو، حيث بدت علامات الحزن والأسى جليَّة على وجوه اللاعبين، الذين تدرب أغلبهم على يد تيتو خلال سنوات طويلة، سواء في أكاديمية ناشئي النادي أو عندما كان يشغل منصب المدرب المساعد في عهد بيب غوارديولا أو على مدى الموسم الماضي الذي تولى فيه دفة الفريق الأول.

وبعد ذلك، جاء الدور على الرئيس بارتوميو وبقية أعضاء مجلس إدارة النادي لتأبين فيلانوفا، الذي حقق 15 لقباً مع البلاوغرانا خلال السنوات الخمس التي قضاها في الجهاز الفني.

يُذكر أن نادي برشلونة خصص المنصة الرئيسية في ملعب الكامب نو لإقامة مراسم التأبين، التي ستكون مفتوحة أمام عامة الجمهور.

 

الرجوع الى أعلى الصفحة