Leo Messi.

Leo Messi. / PHOTO: MIGUEL RUIZ-FCB

يخوض برشلونة عصر اليوم (16:00 بتوقيت غرينتش) مباراة مصيرية في الصارع على لقب الليغا عندما يستضيف أوساسونا ضمن فعاليات الجولة 28.

وبعد فوز ريال مدريد وأتليتيكو مدريد مساء السبت على مالقة وأسبانيول تباعاً، بات البلاوغرانا مطالباً بحصد النقاط الثلاث في موقعة الكامب نو، إن هو أراد الحفاظ على حظوظه في البقاء ضمن السباق على درع بطولة الدوري الأسباني، وذلك على بعد أسبوع واحد من الكلاسيكو في ملعب سانتياغو بيرنابيو.

صحيح أن الفريق الكاتالوني قدم أداء كبيراً في الأمسية الأوروبية التي حقق خلالها الانتصار 2-1 على مانشستر سيتي ليضمن تأهله إلى ربع نهائي دوري الأبطال. بيد أن آخر مباراة خاضها في الليغا انتهت بهزيمة مخيبة للآمال على ملعب بلد الوليد نهاية الأسبوع الماضي.

رقم قياسي جديد؟

ستكون كل الأعين شاخصة على ليونيل ميسي هذا المساء. فبهدفه ضد مانشستر سيتي في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، اقترب النجم الأرجنتيني من تحطيم رقم باولينو ألكانتارا في ترتيب هدافي برشلونة على مر العصور، علماً أن صاحب القميص رقم 10 كان قد أصبح قبل موسمين أفضل هداف في تاريخ نادي برشلونة على صعيد المباريات الرسمية فقط، محطماً سجل الأسطورة سيزار رودريغيز، وها هو يقف الآن على بعد هدف وحيد فقط ليتساوى مع صاحب الرقم القياسي الحالي باحتساب المباريات الرسمية والودية على حد سواء، حيث سجل ميسي 368 هدفاً بقميص الفريق الكاتالوني في جميع المسابقات والمباريات، ويكفيه الآن هز الشباك مرتين فقط ليصبح الأفضل في كل الأزمة على الإطلاق.

وبالإضافة إلى ميسي، استدعى المدرب تاتا مارتينو 17 لاعباً آخر، حيث تخلو قائمة الفريق من بويول وبيكيه ودوس سانتوس وكوينكا بداعي الإصابة، بينما سيغيب سيرجي روبيرتو وأفلاي وأوير لأسباب فنية.

من جهته، يدخل أوساسونا هذه المباراة وهو يبتعد بثلاث نقاط فقط عن منطقة الهبوط، وسيعول كثيراً على خدمات نجمه وهدافه الكاتالوني أوريول رييرا، الذي شب وترعرع في أكاديمية برشلونة. بيد أن أبناء عاصمة نافارا يجدون صعوبات كبيرة في هز الشباك خارج ديارهم هذا الموسم.