fcb.portal.reset.password

FOTO: MIGUEL RUIZ-FCB.

في مساء يوم عيد جميع القديسين، سيكون عشاق كرة القدم في كاتالونيا على موعد مع مباراة دربي العاصمة بين برشلونة وضيفه أسبانيول، حيث ستكون كل الظروف مواتية لكي يعيش الجمهور أجواء احتفالية في الكامب نو.

كما أن سجل البلاوغرانا في الدوري الاسباني حتى الآن لا يمكن إلا أن يبعث على التفاؤل ويحفز المشجعين على الذهاب إلى الملعب لمؤازرة الفريق والاستمتاع بمشاهدة نجومه عن كثب. ذلك أن البارسا يتصدر الترتيب وحيداً بعد تحقيقه 10 انتصارات مقابل تعادل وحيد من أصل 11 مباراة، حيث تعززت معنويات الفريق بعد آخر مباراتين، إثر فوزه في الكلاسيكو ضد ريال مدريد (2-1) ثم عودته بثلاث نقاط ثمينة من ملعب سيلتا فيغو (0-3 ) مطلع هذا الأسبوع.

19 لاعباً في قائمة مارتينو

يكاد يكون من المستحيل توقع التشكيلة الأساسية لفريق برشلونة هذا الموسم، حيث ينتهج المدرب تاتا مارتينو سياسة تناوب تدريجية منذ بداية المنافسات الرسمية. وفي المقابل، من المؤكد أن دربي اليوم لن يشهد مشاركة أدريانو، الذي أصيب في المباراة الأخيرة، بالإضافة إلى دوس سانتوس وجوردي ألبا وابراهيم أفلاي الذين مازالوا لم يحصلوا على التصريح الطبي بعد.

وجوه مألوفة

يصل أسبانيول إلى الدربي وهو لم يحقق سوى فوزاً واحداً من أصل مبارياته الست الأخيرة. وربما لن يكون بإمكان المدرب خافيير أغيري الاستعانة بخدمات ستواني وسيدني وخافي لوبيز، الذين تحوم الشكوك حول مشاركتهم بداعي الإصابة. وفي المقابل، سيكون بإمكان دفيد لوبيز اللعب ضد برشلونة هذا المساء، رغم تلقيه يوم الثلاثاء البطاقة الصفراء الخامسة هذا الموسم، حيث لن يُتَّخَذ قرار بشأن إيقافه من عدمه إلا بعد اجتماع اللجنة التأديبية نهاية هذا الأسبوع. هذا وقد تشهد تشكيلة الضيوف ظهور لانزاروتي وفيكتور سانشيز وسيرخيو غارسيا وسيماو وأبراهام، الذين سبق لهم حمل قميص نادي برشلونة.

تاريخياً، كان الكامب نو ملعباً صعباً على أسبانيول، الذي لم يفز فيه سوى مرة وحيدة فقط على مدى آخر 31 عاماً، مع العلم أن آخر مباراتين خاضهما أصحاب الزي الأبيض والأزرق على أرض البلاوغرانا آلتا لرفاق ميسي بنتيجة 4-0.

الرجوع الى أعلى الصفحة