fcb.portal.reset.password

Leo Messi / FOTO: GERMÁN PARGA-FCB

وضع برشلونة قدمه الأولى في ربع نهائي كأس ملك أسبانيا إثر فوزه ليلة الأربعاء على ضيفه خيتافي برباعية نظيفة في الكامب نو ضمن ذهاب دور الـ16.

وتميزت المباراة بعودة ليونيل ميسي إلى المنافسة بعد غياب دام شهرين تقريباً بداعي الإصابة. وكعادته، لم يدع النجم الأرجنتيني الفرصة تمر دون أن يُتحف الجمهور بلمساته الساحرة ويجدد العهد مع الشباك، حيث كان نصف ساعة كافياً لكي يقدم للجمهور فاصلاً من مهاراته الفنية المذهلة، قبل أن يختم الاحتفالية بتسجيل هدفين في الأنفاس الأخيرة من عمر اللقاء، بينما افتتح فابريغاس باب التهديف في مطلع المباراة، ليضاعف النتيجة في منتصف الشوط الثاني.

يُذكر أن خيتافي كاد يخلق المفاجأة ضد البلاوغرانا قبل 17 يوماً من هذه المواجهة، وبالضبط في المباراة الأخيرة من عام 2013 عندما تقدم في النتيجة بهدفين منذ الدقائق الأولى قبل أن يقلب عليه الفريق الكاتالوني الطاولة ليفوز 2-5 على أرضية كوليسيوم ألفونسو بيريز.

هذا وسيعود الفريقان لملاقاة بعضهما وجهاً لوجه في لقاء الإياب يوم الخميس المقبل 16 يناير في ملعب الزرق الواقع بضواحي مدريد.

وقبل ذلك، سيحط برشلونة رحاله هذا السبت بالعاصمة الأسبانية حيث سيحل ضيفاً على أتليتيكو مدريد في قمة الجولة 19 من الليغا، علماً أن البلاوغرانا ظل منفرداً بقمة الترتيب على مدى 56 مباراة متتالية في الدوري الأسباني، محققاً رقماً قياسياً في تاريخ المسابقة، حيث رفع رصيده إلى 49 نقطة متقدماً بفارق خمسة أهداف عن أتليتيكو، مما يعني أن موقعة فيسنتي كالديرون ستكون بمثابة معركة الدفاع عن الصدارة أمام مطارده المباشر.

 

 

.

الرجوع الى أعلى الصفحة