إنييستا وسيسك منحا برشلونة التقدم في الشوط الأول.

إنييستا وسيسك منحا برشلونة التقدم في الشوط الأول. صورة: ميغيل رويز.

لا يتوقف إعصار البلاغرانا عن حصد الأخضر واليابس. فحتى من دون أبرز لاعبيه الأساسيين، تمكن برشلونة من دك حصون ضيفه غرناطة بأربعة أهداف دون رد في المباراة التي جمعت الفريقين عصر السبت على ملعب الكامب نو ضمن فعاليات الجولة 14 من الليغا الأسبانية.

وبهذا الفوز الكاسح، الذي أحرزه النادي الكاتالوني في ظل غياب ميسي وفالديز وتشافي وتيو وداني ألفيش وجوردي ألبا ودوس سانتوس وأفلاي بداعي الإصابة، عزز أبناء تاتا مارتينو موقعهم في صدارة الدوري برصيد 40 نقطة من أصل 42 ممكنة، حيث حقق البلاوغرانا 13 انتصاراً مقابل تعادل وحيد في 14 مباراة، مسجلاً 42 هدفاً بينما لم تستقبل شباكه سوى ثمانية.

وافتتح إنييستا باب التهديف في الدقيقة 19 من ركلة جزاء قبل أن يضاعف سيسك فابريغاس تقدم أصحاب الأرض في نهاية الشوط الأول من نقطة 11 متراً كذلك.

وبعد الاستراحة، واصل برشلونة ضغطه على دفاع الزوار لكن الهدف الثالث لم يأت إلا في الدقيقة 72 عندما استغل أليكسيس سانشيز تمريرة متقنة ليهز شباك الحارس روبيرتو. ومن جهته، اضطع بيدرو بختم مهرجان الأهداف قبل دقيقة واحدة من نهاية الوقت الأصلي.

وبعد هذا الانتصار، سيتحول تركيز الفريق إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا، حيث سيحل ضيفاً على أياكس أمستردام الهولندي يوم الثلاثاء المقبل في محاولة لتأمين المركز الأول في المجموعة الثامنة بعدما ضمن تأهله رسمياً في الجولة الماضية بتغلبه على ميلان صاحب المرتبة الثانية.